المحتوى الرئيسى
alaan TV

تسونامي المصالحة !بقلم : علي محمود الكاتب

05/10 22:12

يقال عبر وسائل الاعلام المتنوعة ان فلسطين تمر هذه الايام بمناخ تصالحي متقلب الاحوال ،فتارة الاجواء ممطرةً بالتفاؤل وعاصفة بالتصريحات ،وتارة آخرى شديدة التكتم ويلفها التشاؤم حيث يكثر الضباب المخيم على بنود المصالحة الوطنية ! وحتى تنقشع الغيوم وتزول تلك السحب الصادرة عن التصريحات النارية علينا ان نصبر كثيراً او قليلاً ،لافرق ، فسرعان ما يتبدد الظلام وتنجلي حقيقة امور مبهمات لا نعرفها ! فاذا كنتم أيها المتفقون ،قد أتفقتم بالقاهرة على الخطوط العريضة و النقاط التفصيلية لبنود الصلح ،ولكم في بحث تفاصيلها اعوام أربع بين شد وجذب ، فأين هو الخلاف في موعد بدء التطبيق وهل نحتاج لاعوام أربعة أضافية حتى تتحسن اجواء المصالحة و نشكل اللجان ونختار رئيساً للوزارء ؟! وبالله عليكم ، هل تريدون أن تقتصر المصالحة على المهرجانات والرايات الخفاقة فوق أسطح المنازل وبث التلفاز الحي من محافظات الخلاف ؟! نعم أن كنتم لا تعلمون فأعلموا الان …… الكراسي والمصالح الفئوية والتنظيمية الضيقة الى زوال والشعب حين طالب بإنهاء الانقسام لم يكن يلهو ولم يكن يطلب المستحيل ….. و أعلموا أن توقيعكم على اتفاقية المصالحة مصرية كانت او فيتنامية، مشكورين أمر نقدره ونحترمه وسوف نرقص دائماً ابتهاجاً بذكرى يوم التوقيع ولكننا نعيش على الارض ولسنا فوق السحاب فأين البداية وأين النهاية لما أتفقتم عليه ؟! هل تتركون الشعب في مهب الريح ولمزاج الناطقيين الاعلاميين والمتزحلقين الفنانيين في الخطابة والكسرة والضمة ؟! نريد زلزالاً اتفاقيا،ً تسونامي نشعر انه أقتلع الفرقة والانقسام وبلا رجعة وتلك أمور لن تحدث الا أذا لامس شعبنا تطورات وأفعال على الارض …. فمازالت مؤسساتنا الوطنية والاقتصادية وغيرها تتراقص شمالاً وجنوباً ومازال الجميع وبلا تحديد هوية أو فصيل قلق على مستقبله وتائه في معمعة وتضارب التصريحات الفصائلية التلفزيونية،والتي ينطق بها قوم مع الاسف ،يقال أنهم أمناء على الاتفاق !! ورغم علمنا أن كل "طبيخ" يحتاج لفترة زمنية كي ينضج ويصبح قابلاً لتهضمه المعدة ، ولكن أليس من حقنا أن نطالب الطباخين بسرعة الانجاز فعقولنا مشتتة وقلوبنا قلقة ،وتصريحاتهم لا تبشر بخير او بقرب التنفيذ ! أن الجميع يدرك أن القصة لن تكون معضلة تاريخية أو مستحيلة اذا صدقت النوايا وركبنا اول عربة بالقطار ! ولكننا وحتى يبدأ الموقعين بالتنفيذ يجب أن نقول كلمة حق ، فلنهدأ قليلاً ولندعوا تلك الاقلام التي تعكر صفو صلحنا أن تنحني جانباً وأن يكف مطلقي التصريحات عن التحريض فغداً لناظره قريب !

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل