المحتوى الرئيسى

فن الممكن في توازنات مشعل و يوسف ..بقلم:نيروز قرموط

05/10 21:27

فن الممكن في توازنات مشعل و يوسف .. احترمك السيد خالد مشعل لمرونتك الحديثة , و السيد أحمد يوسف لاعتذراك في الوقت الملائم , نعم إنه فن الممكن للنهوض بقضيتنا الفلسطينية من رمادها المعتم , كان لكما الموقف السليم , و الأسلوب الموزون مهما تعددت أسبابكما للتراجع عما سبق , نعم الشعب الفلسطيني و أرضه و قضيته يستحق منكم المراجعة و التمحيص المستمر حول أفضل السبل الملائمة لأكثر ما هو ملائم من خيارات .. في كل ثانية و تتبعها الدقائق و الساعات مهما كان حذر الشعب الفلسطيني في استقباله لخبر المصالحة , إلا أن عقولهم و قلوبهم هي في استنفار لايتوقف ليعلم كل جديد عن أخبار الوفاق الوطني .. لقد ترجمتم واقعا ,وعيا سياسيا ننشده باشراك الكل الفلسطيني في الفعل الفلسطيني المقاوم والمناضل , إن الشعب الفلسطيني على وعي من أدوات النضال التي يملكها و لكنه كان أسبق منكم في الوعي السياسي الملائم للحالة الفلسطينية التي هي واقع ما نعيش و نناضل من أجله , الشعب يبحث عن الكيفية و النوعية و جودة الاستخدام الملائم لمايسخر لنا من أدوات في وعي كامل أنه لا يريد فقدان أي منها ولكنه يبحث استمراريتها في الوقت و المكان الملائم .. كثير ما ستكرر الملائمة و المعقولية والامكانية والواقعية , فالحالة الراهنة التي يمر بها الشعب الفلسطيني تحتاج منا جميعا أعلى مستويات المسؤولية في خلق التوازنات المطلوبة للحفاظ على مقدرات هذا النضال الفلسطيني المتراكم .. رأينا من خلال تصريحاتكم و تصريح الجميع السياسي والوطني عين تنظر بشكل مختلف أي أصبحت ترى السليم مما نفعل , و ليس شوائب و أخطاء فعلنا وعملنا السياسي , نقولها لكم بكل جرأة نحن نطالبكم جميعا بمنافسة سياسية تصعد بالحالة الفلسطينية لا أن تهبط بها , بمعنى أن للمنافسة اأيضا شكلا ملائما يلائم شرف قضيتنا الباسلة و العظيمة ما يدفعكم بعيدا عن روح الشر والكراهية في احتدام المنافسة السياسية , ذلك أن طرق المنافسة السليمة لكل منظومة العمل السياسي والوطني ستنعكس إيجابا على بنية المجتمع بأكمله .. و سيتأصل خير كل منكم في برنامجه الحزبي خيرا لكل المجتمع الفلسطيني , فنحن بحاجة كل الطاقات بأقصى ما هو ممكن , فالاجماع السياسي الداخلي هو رافعة داخلية للتعريف بالهوية الفلسطينية بأشمل ما هو ممكن لأكثر الدول امكانية في فهم الهوية الوطنية الفلسطينية .. السيد خالد مشعل كانت في حواراتك الاخيرة فهم جديد له منا ما يستحق من تقدير , أكدت من فحوى ما تحدثت بشكل اجمالي عن مختلف نقاط الاجماع و التناقض , أن الهوية الوطنية الفلسطينية هي تراكم تاريخي بكل مراحله طبعت في ذهن كل فلسطيني على امتداد الحاضر إلى المستقبل بكل أبعادها العروبية و الدينية و الانسانية , هي تبدعنا كفلسطينيين و نحن نبدعها في كل جيل جديد يحملها بما يبدع استمراريته و وجوده , نعم إن تعدد الصور التي تعرف بهويتنا هو ضمان حمايتها من كل أشكال السرقة و الاختزال و التمزيق و التهويد .. خلق التصورات الملائمة هو ابداع النخب السياسية القائمة , بما تستطيع من توصيف دقيق يشخص احتياجات الشعب المطلوبة و اعتماد الآليات الملائمة لتوفيرها بالوقت و الشكل المناسبين , من تصريحات الجميع السياسي الكل ينادي بالمقاومة الشعبية الشاملة , أي نريد من جماهيرنا الفلسطينية أن تنتقل بما أنتجته من حراك شعبي لانهاء الانقسام إلى حراك شعبي لانهاء الاحتلال على كل المناطق الحدودية في قطاع غزة والضفة الغربية و داخل الخط الاخضر , انتفاضة شعبية حقيقية ستنهض بالثورات العربية إلى ما هو ملائم و تخرج بها من آتون المواجهة الطائفية و الاحترابات السياسية المضنية التي تبتعد عن الانجازات التي حققتها الثورات العربية في مصر و تونس , نعم تحرك جماهيري فلسطيني سيصوب كثير مما افتقدت له الامة العربية على مدار أكثر من عقد سبق , تحت حكم لا يحكمنا إلا بالخوف مما أهدر للعربي فينا كرامته وشموخه , الحرية والمساواة ستنصرها قضية عادلة اسمها القضية الفلسطينية , هي حلقة الربط التي تستطيع وصل الثورات العربية ببعضها و تقضي عن انفصالاتها ,و التعامل مع كل ثورة كأنها منجز جماهيري و سياسي مستقل عن الاخر , الزخم العروبي الذي يحمل مختلف الهويات الثقافية والفكرية و الدينية يجب أن يوجه بشكل سليم من النخب العربية الواعية لحساسية المرحلة التي قد تودي بنا إلى انفصامات جيوسياسية بعد أن عانينا انفصامات الايدلوجيات الطاحنة , الاتصالات السياسية ما بين الشرائح الشعبية المختلفة و التي تشكل امتداد كل للاخر في كل وطن عربي آن لها أن تبدأ , البعد الاقليمي عليه ان يترجم تكتلا عربيا حديثا يستطيع شق طريق جديد للحفاظ على ما هو موجود و الصعود به لمنافسة الانحياز الدولي .. 15/5 يوم نكبتنا التاريخي , نحتاج له يوم للفعل الشعبي التاريخي و ليفهم العالم من حولنا أننا نقدس هوية السلام التي نحمل , و ننتظر لعدونا المحتل الاسرائيلي الاذعان لهويتنا أنها هوية له أيضا بعيدا عن طائراته و دباباته و قناصاته التي قنصت حريتنا و قضمت أرضنا وحجزت عنا مياهنا وشردت أهلنا و سرقت أمولنا و ربما الهواء هو موضع دراسة في كيفية حجزه عنا .. ولكننا لكم متنفس وأنتم إلى الآن لم تعلموه ولم تيقنوه .. نيروز قرموط

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل