المحتوى الرئيسى
alaan TV

بالروح بالدم نفديك يا زعيم!

05/10 21:11

بالروح بالدم نفديك يا زعيم! ما مواصفات رئيس الوزراء الفلسطيني القادم.. سؤال يلح علي الجميع خاصة بعد أن أعلن عن نية حركتي فتح وحماس طرح عدد لا بأس به من الشخصيات السياسية والعامة لإدارة المرحلة المقبلة التي ستستمر لعام كامل قبل الانتخابات المزمع عقدها خلال العام القادم .. وأظن أن تجربتنا السيئة مع الانقسام الذي بدأ سياسيا وقد مست مفاعيله البنية الاجتماعية للفلسطينيين لطول بقائه ... جعل الناس تفكر بإمعان في الشروط التي يجب أن تتوافر في رئيس الوزراء الفلسطيني القادم حتى لا نكرر مأساة أخري عشناها علي مدار سنوات الانقسام .. وفي تقديري المتواضع فإن رئيس الوزراء الفلسطيني القادم يجب أن يكون ... شخصية قوية لها القدرة علي الإدارة والإنصات لايكون أطرش) يسمع مايعجبه والذي لايعجبه لا يسمعه ! يجب أن يجيد لغات أجنبية فليس من المعقول أن الوزير الأول الدولة لا يتحدث الإنجليزية أو الفرنسية يجب أن يكون لديه ثقافة إلكترونية يجيد استخدام الكمبيوتر (Black Bery) و (I Bad).. فليس من المنطق أن رئيس الوزراء الفلسطيني القادم في القرن الواحد والعشرين لا يجيد استخدام الكمبيوتر وعندما يتواجد في أي محفل دولي لا يجيد استخدام الحاسب الآلي للرد علي تساؤلات أو إعطاء معلومات .. يجب كذلك أن يتم عمل تحاليل وأشعات كاملة لرئيس الوزراء القادم ليعرف الشعب تقريره الطبي بمنتهي الشفافية.. والأمراض المصاب بها ومدي تأثير تلك الأمراض علي سلامة اتخاذه القرارات السياسية الصائبة .. كذلك الكشف عن مدي صحة قواه العقلية.. هل هو مدمن خمر أم لا.. أو يتعاطي أي نوع من المسكرات أو المخدرات.. بالإضافة إلي حتمية معرفة أمراضه النفسية والعصبية.. كذلك يجب أن يكون عمر رئيس الوزراء الفلسطيني القادم مناسبا لتطلعات المرحلة.. فيجب ألا يكون كهلا لا يستطيع أن يتحرك وينزل ويذهب ويجري ليتابع ما يتم علي الأرض ... رئيس الوزراء الفلسطيني القادم.. يجب أن يكون بسيطاً (ابن بلد) خرج من أعماق ريفه أو حضره.. يجب أن يكون متلامساً مع مشاكل المواطن رئيس الوزراء الفلسطيني القادم .. يجب أن يذهب ليعيش ولو أياماً في العشوائيات والمخيمات والقرى الفقيرة المهمشة التي تعاني ويعاني أهلها الآمرين من الاحتلال من جهة ومن جهة أخرى بمعاناة أهلها مر العيش يجب أن يقضي يوماً في مستشفي حكومي ليعرف لماذا لايدخل رئيس الوزراء الفلسطيني ووزراءه للمستشفيات الحكومية ويخرجون منها أمواتاً.. أن يعيش في خيمة ليشعر ولو للحظه مايعانيه أصحاب البيوت المهدمة .. أو يذهب إلي صندوق المعاشات ليعرف معاناة كبار السن في الحصول علي فتات المال لتأمين المعاشات.. عليه أن يشرب من مياه الحنفية في القرى التي اختلط فيها الصرف الصحي مع مياه الشرب.. يجب أن يركب المواصلات العامة ليعرف كم يعاني المواطن من غلاء الأجور التي ترهق كاهل المواطن رئيس الوزراء الفلسطيني القادم في انتقاله من مكان لآخر؟.. يجب أن يدخل إلي أقسام الشرطة والمصالح الحكومية ليعرف معاناة الناس مع البيروقراطية .. وكم يرهق المواطنين في سبيل الحصول علي حقوقهم المشروعة؟ وهناك تصور لحياة رئيس الوزراء القادم الشخصية.. فيجب أن تمنع تماماً زوجته من المشاركة في المناسبات العامة أو غيرها أو أن يطلقوا عليها لقب سيدة فلسطين الأولي أو أن يكون لزوجته أي نشاط خيري أو صحي (حتي لا نعيد أي من المشاهد الفاشلة في وطننا العربي الكبير يجب أن تكون زوجة مثل أي زوجة عادية لا محل لها من الإعراب في مجال العمل السياسي أو حتي الاجتماع.. يجب ألا يكون لأبناء رئيس الوزراء أي دور في أي مجال وأن يتقدموا بإقرارات الذمة المالية الخاصة بهم عند دخول والدهم لمنصب رئاسة الوزراء .. والأهم يجب أن لا نوافق علي أن توضع صورة رئيس الوزراء الجديد في أي مصلحة حكومية أو علي أي شارع أو ميدان أو حتي إطلاق اسمه علي أي مدرسة أو منشأة.. لا يجب أن نسمع عن أغاني تغني باسمه أو صفاته.. فلرئيس الوزراء الفلسطيني القادم هو موظف عند الشعب الفلسطيني خادم الشعب وليس مستعبدا له.. وعلي من يري في نفسه إن الشروط السابقة تنطبق عليه.. فأهلاً به رئيساً للوزراء الفلسطيني القادم بشعبها الأصيل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل