المحتوى الرئيسى

بلاغان للنائب العام ضد كاهن كنيسة ماري مينا والقمص بسيط بسبب أحداث الفتنة الطائفية بإمبابة

05/10 18:17

تقدم اليوم المحاميان ممدوح إسماعيل رئيس لجنة الحريات وحقوق الإنسان بنقابة المحامين مؤسس حزب النهضة المصري تحت التأسيس وأحمد إسماعيل عضو لجنة حقوق الإنسان بنقابة المحامين ببلاغين للنائب العام  الأول ضد هارمينا عبد الكريم كاهن كنيسة ماري مينا بإمبابة برقم 7381 بلاغات مكتب النائب العام لاتهامه باحتجاز المواطنة عبير فخري في مكان ملحق بالكنيسة يسمى سكن القديس يوحنا القصير من 1- 5 2011 إلى 7-5 2011  بسبب إجبارها على تغيير ديانتها الإسلام وإصراره على إثبات ذلك في أوراقها الرسمية.  وأرفق المحاميان " سي دي " به حوار نسب إلى السيدة عبير نشر على عدة مواقع إلكترونية تفيد فيه أنها احتجزت داخل مبنى ملحق بالكنيسة لإجبارها على العودة إلى المسيحية بعد إشهار إسلامها وتوثيقه في الأزهر منذ خمسة أشهر.   والبلاغ الثاني برقم 7380  ضد القمص عبد المسيح بسيط كاهن كنيسة العذراء بمسطرد لاتهامه بالتحريض على الفتنة الطائفية وتصريحاته المثيرة  لوسائل الإعلام  بما يهدد الوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي. وأكد البلاغ على حمل بعض المسيحيين للسلاح الآلي وهو  ما أحدث فتنة في إمبابة ، كما جاء في البلاغ ادعائه على الشيخ محمد الزغبي أنه أقسم أنه سيمنع المسيحيين من الصلاة إذا لم يسلموا كاميليا شحاته إلى المجلس العسكري.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل