المحتوى الرئيسى
alaan TV

الطيران اليمنى يقصف المتظاهرين لفض الاحتجاجات

05/10 16:55

دخلت الأزمة اليمنية منعطفا خطيرا اليوم، الثلاثاء، من الممكن أن يجرفها نحو ويلات الحرب بعد أن سلك طريق الإبادة الجماعية للمتظاهرين على نهج الزعيم الليبى العقيد معمر القذافى، فقد بدأ الرئيس على عبدالله صالح فى استخدام طائراته ودباباته لقصف المحتجين سلميا بعد أن فشل فى تفريقهم بالرصاص الحى والقنابل والخطف. اليوم، شنت طائرات الرئيس على صالح قصفا على قبائل "نهم" على خلفية منعهم سلميا لقوات من مشاه جبلى يقودها نجل الرئيس خالد من التحرك إلى حضرموت. وأكد شهود عيان لصحيفة الصحوة، أن على صالح استخدم الطيران والدبابات لقصف أبناء الشعب اليمنى فى مديرية نهم شرق صنعاء أثناء تجمهرهم لمنع اللواء 101 مشاه من التحرك إلى حضرموت لقمع الاعتصامات السلمية ما أدى إلى سقوط شهداء وجرحى لم يعرف عددهم بعد. يأتى ذلك فى الوقت الذى شهدت فيه عدد من المحافظات اليمنية قمعا مفرطا للاحتجاجات السلمية سقط على إثرها عشرات الجرحى والمصابين جراء استخدام الرصاص الحى والقنابل السامة. فى غضون ذلك، أكد سياسيون يمنيون بأن ما يجرى فى محافظة تعز بحق المعلمين والمعتصمين السلميين هى تصفية حسابات وحقد شخصى ضد أبناء هذه المحافظة من قبل صالح. وقال الكاتب السياسى على الجرادى، إن صالح قبل أن يرحل يقوم بتصفية حساباته وحقده الشخصى مع المحافظات وبعض الأشخاص والفئات. وأضاف: إن المجازر التى يرتكبها صالح ضد أبناء الشعب اليمنى تتم بعد ثبوت نوع من التواطؤ من قبل جناح فى إدارة المملكة العربية السعودية وبسند أمريكى وأوروبى تحت الضغط السعودى لتغطية أسعار الطاقة العالمية. من جهته قال النائب البرلمانى عبدالرزاق الهجرى، إن استمرار صالح بارتكاب مجازر القتل الجماعية بحق الشعب بسبب شعوره بأن المبادرة الخليجية قد أعطته حصانة ضد الملاحقة القانونية. وأشار: إلى أن صالح أصبح يشعر من خلال ما جاء فى المبادرة أنه بمنأى عن العقاب على الجرائم التى ارتكبتها ويرتكبها فى حق أبناء الشعب. وأكد بأن المجازر التى يرتكبها صالح لن تسقط بالتقادم وسيحاكم عليها محليا ودوليا، داعيا كافة الحقوقيين إلى توثيق تلك الجرائم تمهيدا لتقديمها للقضاء الدولى والمحلى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل