المحتوى الرئيسى

نواف بن فيصل يدعو الأسرة الدولية لإنهاء معاناة الرياضة الفلسطينية

05/10 16:06

دبي - العربية.نت طالب الأمير نواف بن فيصل الرئيس العام لرعاية الشباب السعودية بوضع مقترح عملي لتطوير الرياضة الفلسطينية المحرومة من أبسط الحقوق الأساسية، وذلك خلال اجتماع لجنة العلاقات الدولية باللجنة الأولمبية الدولية، أمس الإثنين 9-5-2011، بمدينة لوزان السويسرية بحضور رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الدكتور جاك روج. واستعرض الأمير نواف أمام اللجنة التي يشغل عضويتها، معاناة الشباب والرياضيين الفلسطينيين، حيث أكد أهمية قيام اللجنة الاولمبية الدولية بتكثيف التنسيق مع هيئة الأمم المتحدة، وأشار إلى ضرورة استعراض تاريخ هذه القضية التي مضى عليها أكثر من 60 عاماً ولم تحل وأنه ليس من المنطق أن يستمتع طرف بممارسة الأنشطة الرياضية بكل سهولة وأريحية ويحرم الطرف الآخر من أبسط حقوقه، وطالب اللجنة بوضع مقترح عملي يمكن تطبيقه من خلال الموارد المتاحة حالياً لتطوير الرياضة الفلسطينية سواء من خلال البنية الأساسية والمنشآت الرياضية والمشاركة في المنافسات وتجميع الفرق والوفود الرياضية الفلسطينية، خاصة بعد أن أصبحت اللجنة الأولمبية الدولية الآن عضواً مراقباً في الأمم المتحدة فلابد من تكثيف الجهود للطلب من الأمم المتحدة مد يد العون في مشروعات تطوير الرياضة الفلسطينية وضم جهودهم لجهود اللجنة. ومن المنتظر مناقشة الطلب خلال الاجتماع المقبل للجنة بحضور طرفي القضية الفلسطينية، وذلك بحسب وكالة الأنباء السعودية. وتم خلال الاجتماع الاطلاع على تقرير الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الخامسة والستين التي عقدت بنيويورك يوم 9 أغسطس 2010 الذي جددت الجمعية العامة للأمم المتحدة خلاله إطلاق خطة عمل باسم "الرياضة من أجل السلام والتنمية" تعتمد على الاستفادة من الأحداث الرياضية الكبرى لتفعيل أهداف الألفية الثالثة التي تعمل على نشر الوعي الصحي والعناية بالتعليم والتنمية والسلام ومحاربة الفقر، كما تم إقرار مشروع سيتم تقديمه لاحقاً للجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها القادمة لتنسيق أعمال شبكة التعاون العالمية بين الأمم المتحدة ومختلف الهيئات الرياضية من أجل تعزيز جهود السلام والتعليم والصحة. كما تم أيضاً الاطلاع على تقرير عن جهود اللجنة الأولمبية الدولية في تحقيق أهداف الألفية وعلى رأسها تفعيل المساواة ومحاربة الفقر والمسؤولية الاجتماعية للهيئات الرياضية ونشر التعليم والرعاية الصحية والشراكة في التنمية، وكذا تقرير عن إدارة التعاون الدولي والتنمية الذي ينصب بصورة أساسية على شرح أوجه التعاون مع أكثر من 15 وكالة أممية، حيث أكدت اللجنة ضرورة الاستمرار بالتنسيق والتعاون مع هيئة الأمم المتحدة ومنظمة اليونسكو والمنظمات الإنسانية الأخرى في العالم لتحقيق أهداف اللجنة الإنسانية كمكافحة الفقر والمرض وتنمية علوم التربية والرياضة في المدارس بجميع أنحاء العالم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل