المحتوى الرئيسى

سفير السودان: برنامج لحل مشكلة حلايب يراعي مصلحة البلدين

05/10 19:47

أسوان- أ ش أ أشاد سفير السودان بالقاهرة عبدالرحمن سر الختم بثورة 25 يناير المجيدة ووصفها بالثورة التاريخية غير المسبوقة ، معتبرا أن الشعب المصري شعب معلم في كل مناحي الحياة .. مطالبا بالحفاظ على مكتسبات الثورة من المتربصين بها والمتآمرين عليها.جاء ذلك في تصريحات أدلى بها سر الختم الثلاثاء خلال الاحتفال الذي أقيم في مدينة أبوسمبل بمناسبة وصول عدد خمسة آلاف من الأبقار والعجول السودانية إلى مصر وهى إهداء من الرئيس عمر البشير.وأكد سفير السودان أن العلاقات بين مصر وبلاده تخطت الحواجز والبروتوكلات الرسمية وأنها تسير بخطى ثابتة اعتمادا على ما حققته ثورة المصريين ، منوها بأن من أهم ملامح العلاقة الجديدة الإرادة السياسية القوية للشعبين في تحقيق أواصر الوحدة وأنه لأول مرة يتحدث فيها الشعب السوداني عن الوحدة مع مصر ولم يكتف بتبادل الشعارات.وقال "إننا نتحدث حاليا عن برنامج لحل مشكلة حلايب وشلاتين لأول مرة منذ 30 عام يراعى فيها مصلحة البلدين ، وستكون المنطقة نموذجا للتكامل العربي الموحد والتكامل المصري السوداني".ونوه بأن البلدين وقعا العديد من الاتفاقيات في مجالات الأمن الغذائي منها تخصيص 15 ألف فدان تم تخصيصها للجانب المصري بمنطقة الجزيرة بالسودان لزراعتها بالقمح والذرة والسمسم ، إلى جانب تخصيص مليون فدان بمنطقة (أرقين) الحدودية لزراعتها من خلال الأسر المصرية والسودانية.ومن جانبه ، اعتبر السفير بلال قسم الله القنصل العام السوداني بأسوان أن الإهداء يمثل عمق العلاقات المصرية السودانية والقواسم المشتركة التي تربط البلدين والتي تم تتويجها خلال زيارة الرئيس البشير للقاهرة عقب أحداث ثورة 25 يناير كأول رئيس عربي يبارك هذه الثورة المجيدة ، وأيضا زيارة الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء إلى الخرطوم في 27 مارس الماضي على رأس وفد رفيع المستوى ضم ثمانية وزراء.وأكد على أن الزيارة التي قام بها مؤخرا وفد الدبلوماسية الشعبية المصرية للخرطوم أعطت دفعة قوية للعلاقات بين البلدين وأسهمت في فتح حوار جاد للعلاقات والقضايا الثنائية المصيرية من بينها قضية مياه النيل بالإضافة إلى التحديات التي يواجهها البلدان مؤخرا بعد أحداث الثورة المصرية وأحداث انفصال جنوب السودان.وبدوره ، أكد محافظ أسوان مصطفي السيد على العلاقات الأزلية التي تربط الشعبين المصري والسوداني والتي ترتبط بأواصر المصاهرة والإخوة والدم ، معلنا عن قيام وفد شعبي برئاسته الشهر القادم بزيارة الولاية الشمالية بالسودان في إطار التوأمة الموقعة بين المحافظة والولاية لتفعيل مجالات التعاون والتكامل بين البلدين في مختلف المجالات.وقدم المحافظ الشكر نيابة عن الشعب المصري للسودان حكومة وشعبا على اللفتة الأخوية للإهداء الذي قدمه الرئيس السوداني للشعب المصري من الأبقار والعجول السودانية.ومن جهته ، قال السفير محمد عباس المشرف على قطاع التعاون العربي الأفريقي بوزارة التعاون الدولي إن المرحلة القادمة ستشهد المزيد من التقارب المصري السوداني لزيادة علاقات التعاون والتكامل وإنفاذ الحريات الأربع بما يعود لمصلحة الشعبين بالإضافة إلى إزالة العقبات والحواجز بين البلدين.اقرأ أيضا:الخارجية: إعفاء الليبيين من التأشيرة مراعاة للظروف الإنسانية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل