المحتوى الرئيسى

مقرب من المالكى: علاوى يوزيع الهدايا والأموال لإسقاط الحكومة

05/10 17:15

اتهم قيادى فى ائتلاف دولة القانون اليوم الثلاثاء، زعيم القائمة العراقية إياد علاوى بتوزيع الهدايا والأموال على المتظاهرين، ليصعدوا من شعاراتهم بإسقاط الحكومة ورئيسها. وقال عزت الشابندر فى حديث لـ"السومرية نيوز"، ردا على سؤال عن رأيه حول تهديد القائمة العراقية بزعامة إياد علاوى وتصريحاته بعدم حرص المالكى على الشراكة الوطنية، إن "للشراكة أصول واحترام وحقوق وواجبات، هى أن لا يوزع الهدايا والأموال على المتظاهرين فى الشارع كى يصعدوا من شعاراتهم حتى تصل لإسقاط الحكومة ورئيسها، وحينما يحصل هذا فإن الشراكة انتهت"، معتبرا "تهديد القائمة العراقية بالانسحاب من العملية السياسية يمثل زعيمها إياد علاوى، وليس القائمة العراقية عموما". ويشهد العراق منذ الـ25 من فبراير الماضى، مظاهرات جابت أنحاء البلاد تطالب بالإصلاح والتغيير والقضاء على الفساد المستشرى فى مؤسسات الدولة، نظمها شباب من طلبة الجامعات ومثقفون مستقلون عبر مواقع التواصل الاجتماعى، فى شبكة الإنترنت، وشهدت تلك التظاهرات تضييقاً من قبل الأجهزة الأمنية، وفرض حظر للتجول لمنع وصول المتظاهرين كما شهدت إطلاق نار من قبل الأجهزة الأمنية، مما أسفر عن سقوط العديد من القتلى والجرحى فى صفوف المتظاهرين. وأمهل رئيس الوزراء العراقى نورى المالكى، فى 27 من فبراير الماضى، الوزارات وإدارات المحافظات مئة يوم لتقييم عملها ومعرفة مدى نجاحها أو فشلها، مؤكدا أن الوزارات ستشهد تغييرات كبيرة وفق نتائج التقييم. وكانت القائمة العراقية بزعامة إياد علاوى قد هددت بالانسحاب من العملية السياسية فى حال التصويت على مرشحى المالكى، لشغل حقائب الوزارات الأمنية، معتبرة تقديم المالكى للمرشحين تنصلا من اتفاق أربيل الذى أعطى للقائمة العراقية الحق الكامل وفق التوافق السياسى، بأن ترشح من تراه مناسبا لشغل منصب وزير الدفاع، مؤكدة أنها سترفض التصويت على مرشحى المالكى رفضاً قاطعاً. واستبعدت الكتلة العراقية البيضاء اليوم الاثنين، انسحاب القائمة العراقية من العملية السياسية فى حال التصويت على مرشحى المالكى للوزارات الأمنية، متوقعا حصولهم على الأصوات اللازمة فى مجلس النواب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل