المحتوى الرئيسى

روبي: ظهوري بغطاء رأس لا يعني تحجبي.. وعلاقتي بجمال مبارك "فبركة"

05/10 12:09

قالت الفنانة المصرية الشابة روبي إن وضعها غطاء رأس أو "إيشارب" على رأسها أثناء ذهابها للمحكمة أثناء نظر قضيتها مع الضرائب لا يعني تحجبها كما رددت الصحف، لكنها كشفت عن عزمها ارتداء الحجاب ولكن ليس في الوقت الحالي. في الوقت نفسه، نفت أيّة علاقة لها بجمال مبارك -ابن الرئيس المصري السابق- معتبرة أنها "فبركة"، مشيرة إلى أنها تلقت دعوة للغناء بمؤتمر دافوس ولكنها رفضتها، وذلك ردّا على بلاغ يتهمها بمساندة نظام مبارك. وقالت روبي -في تصريحات خاصة لـ mbc.net-: "إن شاء الله هناك نية في أن أرتدي الحجاب، لكن ليس وقته الآن". وردا على ما تناقلته بعض وسائل الإعلام عن حجابها، قالت روبي "كل ما في الأمر أني استيقظت مبكرا في يوم جلسة المحكمة الخاصة بقضية الضرائب، ولم يكن هناك وقت لأن أهندم نفسي، فقمت بوضع إيشارب على شعري ونزلت". وتابعت: "عندما وصلت مقر المحكمة فوجئت بعدسات المصورين يلتقطون لي صورا، وبعدها فوجئت بنشر الصورة في الصحف والمجلات ومواقع الإنترنت وحديث مطول عن نيتي في ارتداء الحجاب واعتزالي الفن، دون أن يكلف أحد نفسه عناء الاتصال بي للتأكد من صدق المعلومة". وكشفت روبي عن دعوتها بالفعل للغناء بمؤتمر دافوس في شرم الشيخ فترة تولي الرئيس السابق حسني مبارك، إلا أنها نفت قبولها تلبية الدعوة آنذاك. جاء ذلك ردّا على البلاغ الذي تقدم به المحامي نبيه الوحش لمنع روبي من الظهور إعلاميًّا متهما إياها بمساندة نظام الرئيس السابق مبارك، مدللا على ذلك بأنّها سافرت مع جمال مبارك نجل الرئيس السابق إلى مهرجان "دافوس" الاقتصادي الذي أقيم في شرم الشيخ. وقالت روبي "في حياتي لم أشاهد جمال مبارك أو أحدا من المسؤولين في السلطة وجها لوجه، والمرة الوحيدة التي رأيت فيها وزيرا كان وزير الثقافة الأسبق فاروق حسني في عرض خاص ورأيته من بعد، وحتى لم أسلم عليه". وأوضحت "بالفعل هناك من تحدث مع المخرج شريف صبري في ذلك الوقت، وعرض عليه مشاركتي بالغناء في ختام قمة دافوس بشرم الشيخ، وقبل أن يكون هناك ردّ مني بالموافقة من عدمها، فوجئت بصحيفة معارضة تنشر خبرا سخيفا مفاده أن الحكومة المصرية تستعين بروبي لتشجيع وجلب الاستثمارات الأجنبية، وساعتها كان لا بد من أن تلغى الفكرة من أساسها؛ لأن الخبر سبب حرجا للحكومة ساعتها". وأضافت: "كل يوم والتاني يطلعوا عليا إشاعة، منهم لله، لو كانت لي علاقة بأحد من الحكومة، كنت على الأقل اشتغلت باستمرار، لكن أنا أقل الفنانات عملا، وكل فين وفين لما يتعرض علي شغل، وبعدين أنا مش أحمد زويل عشان يحاربوني بالشكل ده، أنا قرفت من النجاح، لدرجة أني قاعدة في البيت 24 ساعة ومليش نفس أخرج ولا أكلم حد". وعن أعمالها المستقبلية تقول روبي "بشكل عام أنا أحب الغناء أكثر من التمثيل، بعكس شقيقتي كوكي، لكني أفكر حاليا في تنظيم ورشة عمل أنا وأصحابي من شباب المؤلفين والمخرجين لنتحاور سويا في عمل ما نقوم به، ويمكن أن يخرجني ذلك من حالة الكآبة التي أعيشها هذه الأيام". وعن رأيها في أحداث العنف الطائفية في مصر قالت روبي "هناك جهل وسطحية رهيبة من بعض الناس الذين تعرضت فطرتهم للتلوث، أنا بحب مصر جدّا لكن في نفس الوقت متضايقة من بعض أهلها الذين لا يعرفون قيمتها جيدا".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل