المحتوى الرئيسى
alaan TV

"الصياد": تعاون مصرى تركى فى قطاع الزراعة والصناعات الغذائية

05/10 16:58

عقد الدكتور سمير الصياد وزير الصناعة والتجارة الخارجية، سلسلة من اللقاءات المكثفة مع عدد من المسئولين الأتراك وممثلى بعض الدول العربية المشاركة فى الأمم المتحدة للدول الأقل نمواً والمنعقد فى تركيا. وافتتح عبد الله جول رئيس الجمهورية التركية أعمال المؤتمر والذى يعقد كل 10 سنوات بحضور 30 رئيس دولة و15 رئيس حكومة و20 نائب رئيس وزراء، ويهدف المؤتمر إلى إقرار وخطط الأمم المتحدة للدول الأقل نمواً وتقوم مصر بدور رائد فى مفاوضات خطة عمل اسطنبول للدول الأقل نمواً، وذلك بالتنسيق مع الأرجنتين رئيس مجموعة الـ77 حالياً. وعقد الصياد على هامش المؤتمر اجتماعات ثنائية مع ممثلى الحكومة التركية شملت نيهات أرجون وزير التجارة والصناعة ورفعت حيصاراوغلو رئيس اتحاد الغرف التجارية والصناعية التركى. وتأتى هذه اللقاءات تاكيدا على أهمية توطيد أواصر العلاقات الاقتصادية والتجارية بين مصر وتركيا، حيث بلغ معدل التبادل التجارى بين البلدين 3 مليارات دولار بنهاية عام 2010 وبلغ عدد الشركات التركية التى لها استثمارات فى مصر ما يقرب من 300 شركة منها 200 مصنع تركى فى مختلف القطاعات الانتاجية من ملابس جاهزة وكيماويات وقطع غيار السيارات. وخلال لقائه بنيهات أرجون وزير التجارة والصناعة، أكد الوزيران على أهمية ايجاد فرص للتعاون بين رجال الاعمال المصريين والأتراك للعمل فى دول أخرى تحظى مصر بعلاقات اقتصادية وتجارية معها مثل الدول العربية والدول الأفريقية ودول أخرى تكون تركيا بوابة مصر إليها مثل دول الكومنولث القديم. واتفق الوزيران على التعاون فى مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومن المتوقع ان يتم قريبا عقد اجتماعات ثنائية لرجال الأعمال فى هذا القطاع، حيث أكد الصياد على اهتمامه بعقد مثل هذه الاجتماعات الثنائية خاصة مع رجال الأعمال الصغار والمتوسطين من خارج إسطنبول ومن المدن الصناعية التركية الأخرى أمثال قيصرى وقونيا. وأبدى الوزير التركى استعداده لمعاونة مصر فى هذا القطاع، حيث أن 99% من مجتمع الأعمال التركى ينتمى إلى المشروعات الصغيرة والمتوسطة وان تركيا قد حققت تقدما كبيرا فى هذا القطاع. وأضاف الصياد، أن اللقاء تناول أيضا التباحث حول إيجاد آليات للتعاون بين البلدين فى اطار منظمة المؤتمر الاسلامى، وتم التاكيد على اهتمام مصر بمشاركة الشركات التركية فى المشروعات الاستثمارية التى من المتوقع أن تطرحها الحكومة المصرية، كما تم التأكيد على أن الحكومة المصرية من اولوياتها استكمال التعاون مع الجانب التركى فى كافة المجالات وإن التعاون المؤسسى فى كلا البلدين من شانة أن يقوى هذه العلاقات. كما عقد الصياد اجتماعا مع رفعت حيصار أوغلو رئيس اتحاد الغرف التجارية والصناعية التركى حيث تناول اللقاء التاكيد على أن السياسات التى تتبعها وزارة الصناعة والتجارة الخارجية فى مساندة رجال الأعمال الأتراك واستكمال برامج مساندة الصادرات المصرية يعمل كما هو إيمانا من الوزارة بضرورة استكمال هذا البرنامج مع اجراء بعض التعديلات علية ضمانا أن يستفيد منة القاعدة العريضة من الشركات المصدرة وأيضا تشجيع مزيد من المشروعات للاستثمار من أجل التصدير فى مصر. وقال الصياد، أنه تم الاتفاق على ضرورة إيجاد آلية للتعاون بين الشركات المصرية والشركات التركية للاستثمار فى قطاع الزراعة والصناعات الغذائية واقامة مشروعات مشتركة فى هذا القطاع الهام وتصدير منتجاتة إلى دول ثالثة خاصة الدول الأفريقية التى توليها مصر اهتماماً كبيراً فى الوقت الحالى، حيث إن مصر تشجع اقامة مشروعات لخدمة التصدير الزراعى من نقل وتخزين وتبريد خاصة فى مناطق الصعيد وأنه يمكن للشركات التركية اقامة مشروعات فى هذة المنطقة وتصدير تلك المنتجات إلى الدول الأفريقية والدول العربية. كما أبدى الوزير اهتمامه أيضاً بالتعاون فى إقامة مشروعات استثمارية مشتركة بين رجال الأعمال الأتراك والمصريين فى بعض الدول الأفريقيه من منطلق أن الهدف ليس تسويق المنتجات الزراعية ولكن إقامة مشروعات توفر فرص عمل بهذه البلاد وتؤكد على اهتمام التوجة المصرى الحالى للتعاون مع هذه الدول. كما طرح رفعت ضرورة العمل على تسهيل جميع العقبات التى تواجة سير العملية التجارية بين البلدين، ومنها تسهيلات تاشيرات الدخول لرجال الأعمال والتى وعد الوزير ببحث مدى إمكانيتها مع وزير الخارجية المصرى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل