المحتوى الرئيسى
worldcup2018

معتز بالله عبد الفتاح: البرادعي رجل فاضل والنظام السابق تعمد الإساءة إليه

05/10 09:51

- باهي حسن Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';   وصف الدكتور معتز بالله عبد الفتاح، أستاذ العلوم السياسية بجامعتي القاهرة وميتشجان، الدكتور محمد البرادعي، المدير السابق لوكالة الطاقة الذرية، بالرجل الفاضل الذي ظلمه النظام السابق، وأشاع عنه أكاذيب وأقاويل لا تليق بأي شخص عاد، كزواج ابنته من شخص مسيحي، وتحريضه للولايات المتحدة على غزو العراق، مطالبا في الوقت ذاته بضرورة العدل بين البشر وإعطاء كل ذي حق حقه، مضيفا في الوقت ذاته أن هذا لا يتعلق برأيه الشخصي في اختيار الدكتور البرادعي في انتخابات الرئاسة.وأكد عبد الفتاح خلال الندوة التي عقدت بكلية "السياسة والاقتصاد" تحت عنوان، "كيف تدخل عالم السياسة" أن مصر تحتاج الديمقراطية، وأضاف، أن العلمانية لا تتوافق مع الشعب المصري، وإذا تم تطبيقها ستؤدي إلى ثورة في مصر، لأن الشعب المصري متدين بطبعه.وعن الأحداث التي وقعت مؤخرا بين المسلمين والمسيحيين، حذر عبد الفتاح من أن اندلاع الفتنة الطائفية سيكسر ظهر البلد، مضيفا بقوله: "يا فرحة إسرائيل في البلد لو الفتنة اندلعت". واقترح عبد الفتاح إقامة مجلس في كل محافظة يتشكل من 10 أشخاص، يختص بالأشخاص الذين يرغبون في دخول الديانة الأخرى سواء الإسلامية أو المسيحية. ومن جانبه، قال الدكتور إبراهيم عرفات، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة: إن مصر الآن تمر بمرحلة شهر العسل بعد قيام الثورة، فالشعب فرح بالثورة، ولكننا نحتاج أن نعمل، كما أن مصر انتقلت من حالة انسداد سياسي إلى حالة سيولة سياسية، قد تصل إلى ميوعة سياسية.وأضاف، عرفات أن مصر بعد الثورة تشهد صراعا بين الأفكار، قائلا: كل تيار يحاول إثبات فكره، فمثلا عملية كتابة الدستور، هناك من يريد كتابة الدستور قبل الانتخابات، وتيارات وقوى تريد أن تكتبه بعد الانتخابات حتى وصل الصراع إلى الاشتباك بين تلك الأفكار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل