المحتوى الرئيسى

صحافة القاهرة: الجيش والحكومة: نحذر من المساس بأمن مصر.. مبارك ينهار نفسيا مع تأكيد قرب نقله لمستشفى سجن طره.. و"الأمن الوطنى ينفذ عمليته الأولى فى مطار القاهرة ويحبط محاولة تسلل إرهابيين إلى مصر

05/10 02:49

غطت أحداث الفتنة الطائفية بـ"إمبابة" على كافة الصحف الصادرة صباح اليوم وتناولت الكثير من الآثار السلبية التى صاحبت تلك الأحداث، كما أعلن مجلس الوزراء أنه فى حالة انعقاد دائم والأمن الوطنى ينفذ عمليته الأولى ويحبط محاولة تسلل عناصر إرهابية إلى مصر. كشف مسئول أمريكى رفيع المستوى لصحيفة واشنطن بوست، أمس، أن إدارة الرئيس الأمريكى باراك أوباما قررت إعفاء مصر من نحو مليار دولار من الديون المترتبة عليها لدعم عملية التحول الديمقراطى، وقال مسئولون أمريكيون: إن المساعدات ستكون جزءا من حزمة المساعدات الاقتصادية الكبرى، التى تضم أيضا التجارة وحوافز الاستثمار، وأشارت الصحيفة إلى أنه رغم انشغال إدارة أوباما بالحرب فى ليبيا والاحتجاجات فى سوريا؛ فإنها ترى مصر أكثر أهمية للمصالح الأمريكية كقوة تدفع إلى الاعتدال فى الشرق الأوسط وتمثل ربع تعداد سكان العالم العربى ويمكن أن تخرج نموذجا ديمقراطيا للمنطقة، بينما تخشى واشنطن فى حالة فشل الثورة من أن تصبح مصر مصدرا لعدم الاستقرار أو التطرف. أكد فضيلة الأمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر أن ما حدث فى إمبابة يعد جريمة إرهابية مكتملة الأركان تستوجب سرعة القبض على الجناة وتشديد العقوبة عليهم وتطبيق القانون بحزم على كل من شارك فيها سواء بالتحريض أو بالتنفيذ. جاء ذلك فى بيان صحفى صدر أمس فى ختام الاجتماع الطارئ لمبادرة بيت العدالة الذى عقد بالمشيخة وبحضور الدكتور عبد الله الحسينى وزير الأوقاف والدكتور على جمعة مفتى الجمهورية، والأنبا أرميا ممثل عن الكنيسة الأرثوذكسية والأنبا يوحنا قلته ممثلا عن الكنيسة الكاثوليكية وبقية الأعضاء.◄ نيران التعصب الطائفى تهدد مصر بمخاطر شديدة◄ بلاغ ضد المشاركين فى صفقه عمر أفندى والحكومة تتعهد بصرف رواتب العاملين◄ مشعل: مصر تتعهد بروح جديدة مع حماس ◄ محمد حسان: حماية الأقباط واجب على كل مسلم◄ لجنة من كل الطوائف لإيجاد حلول للاحتقان علمت الأخبار أن الحالة النفسية للرئيس السابق حسنى مبارك انهارت أمس ويرفض الحديث والكلام وامتنع عن تناول الطعام ويخضع بصعوبة شديدة لتناول الأدوية الطبية بعد ضغوط من الفريق الطبى المعالج له، وأرجعت مصادر للأخبار سبب هذا الانهيار المفاجئ وإصابته بالاكتئاب الشديد إلى وجود أنباء مؤكدة عن نقلة إلى مستشفى سجن طره، وأكد الدكتور عصام عزام، رئيس الفريق الطبى المعالج للرئيس السابق، أن حالة مبارك النفسية المتدهورة تؤثر بشكل سلبى كبير على صحته العامة، حيث إن الرئيس السابق امتنع عن تناول الأطعمة مرة أخرى وهو ما يؤثر بشكل كبير على حالته الصحية، ومن ناحية أخرى أصبحت سوزان ثابت زوجة الرئيس السابق شبه مقيمة معه فى الغرفة وأصيبت حالتها النفسية بانهيار بسبب تدهور صحة الرئيس. وافق اللواء منصور العيسوى، وزير الداخلية، على بدء تلقى طلبات منح الفلسطينيين من أبناء الأم المصرية الجنسية المصرية اعتبارا من غد الثلاثاء.. وذلك بديوان عام مصلحة الجوازات والهجرة والجنسية وأقسام جوازات محافظات الإسكندرية ودمياط وشمال سيناء وبورسعيد والإسماعيلية والشرقية بجميع أيام الأسبوع خلال مواعيد العمل الرسمية ما عدا يوم الجمعة والعطلات والإجازات الرسمية.◄ الجيش والحكومة: نحذر من المساس بأمن ومستقبل مصر ◄ أمريكا تلغى مليار دولار من الديون المصرية ◄ تغيير جميع رؤساء الجامعات وعمداء الكليات آخر يوليو◄ مظاهرة للأقباط أمام سفارة أمريكا لطلب الحماية ◄ محافظ الجيزة: 6 ملاين جنيه لإعادة الكنيسة إلى ما كانت عليها أكدت وزارة الصحة ارتفاع عدد القتلى فى حادث كنيستى مارمينا والعذراء بإمبابة إلى 15 قتيلا و222 مصابا، وخروج 179 من المستشفيات بعد تحسن حالتهم، وقال الدكتور هشام شيحة رئيس قطاع الطب العلاجى بوزارة الصحة إن المصابين تم نقلهم إلى مستشفى إمبابة العام استقبال ومستشفى التحرير العام وبولاق الدكرور ومعهد ناصر ومستشفى الساحل، كما تم تحويل 18 مصابا إلى مستشفى القصر العينى، نظرا لخطورة حالتهم وإصابتهم بطلقات نارية تحتاج إلى جراحات دقيقة فى المخ والأعصاب و20مصابا بمستشفى العجوزة إلى جانب الحالات التى قامت فرق سيارات الإسعاف بإسعافهم وتقديم الرعاية الطبية لهم فى موقع الحدث. وأوضح أن هناك نحو 11 مصابا من بين هؤلاء المصابين المحجوزين بالمستشفيات حالتهم حرجة وخطيرة وغير مستقرة. تفقد وزير الداخلية منصور العيسوى اليوم كنيستى مارمينا والعذراء فى إمبابة بمحافظة الجيزة واللتين شهدتا احتكاكات عنيفة بين المسلمين والأقباط الليلة الماضية، أسفرت عن مقتل وإصابة 186 شخصا. وقام وزير الداخلية بإدارة حوار مع المواطنين بالشارع، حيث طالبوه بتفعيل الأداء الأمنى خلال الفترة المقبلة والقضاء على البلطجة وترويع المواطنين بالشارع المصرى. وتعهد وزير الداخلية بتفعيل الأداء الأمنى خلال الفترة المقبلة وإعادة الاستقرار والأمن إلى الشارع المصرى. وطالبهم بالتعاون الوثيق مع رجال الشرطة من أجل حفظ الأمن فى كافة ربوع الوطن.◄ تجديد حبس زكريا عزمى 15 يوما◄ الإدارة الأمريكية تبث أشرطة فيديو صامت لـ"بن لادن"◄ إنقاذ 500 مهاجر قادمين من ليبيا إلى إيطاليا◄ مصرع 6 أشخاص فى منطقة بانياس فى هجوم للقوات السورية◄ مصر تطلب من البنك الدولى والاتحاد الأوربى تمويل مشروع الإسكان الجديد قرر المجلس الأعلى للقوات المسلحة إحالة 190 شخصا، تم القبض عليهم فى أحداث إمبابة، أمس الأول، إلى النيابة العسكرية العليا، متوعدا بتوقيع العقوبات الرادعة لكل من تسول له نفسه العبث بمقدرات هذا البلد. وذكر المجلس العسكرى– فى رسالته رقم 48 على صفحته بموقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" أمس– أنه تقرر الدفع بلجنة لتقدير التلفيات التى حدثت نتيجة أحداث أمس الأول، وإعادة جميع دور العبادة التى تحيط بمصر خلال هذه الفترة، مشددا على أنه لا عودة إلى الماضى ولا هدف إلا الاستقرار والأمن وتحقيق أهداف الثورة مهما تكلف ذلك من تضحيات. نجح جهاز الأمن الوطنى بمطار القاهرة الدولى فى إحباط محاولة إحدى المنظمات الإرهابية المتواجدة فى الصومال، الدفع بعدد من أعضائها داخل مصر وعدد من الدول الأخرى لتنفيذ مخططات إرهابية، مستغلة حالة الانفلات الأمنى التى تشهدها البلاد حاليا. ووفقا لبيان صادر عن الإدارة العامة لشرطة ميناء القاهرة الدولى، فإن معلومات توافرت للجهاز الجديد، الذى بدأ ممارسة مهامه داخل المطار منذ حوالى 10 أيام، تفيد بأن أفرادا من تنظيمات وعصابات صومالية، سيصلون مصر خلال الفترة الحالية، لتنفيذ مخططات إرهابية، وأن هؤلاء يحملون جوازات سفر دبلوماسية، وجوازات خاصة بموظفين بالأمم المتحدة، مزورة.◄ الأزهر والكنيسة والإخوان والجماعة الإسلامية والسلفيون يحذرون: مصر على أبواب حرب أهلية◄ "أحداث إمبابة" تهبط بالبورصة 1% ..والأسهم تخسر 4,2 مليار جنيه◄ أهالى الشهداء يهددون بحرق السويس لمنعهم من حضور المحاكمة◄ نقابة الأطباء تتمسك بالإضراب غدا.. وتتوعد المخالفين بـ"التأديب"◄ 1000 مواطن يحاولون اقتحام قسم شرطة شبرا الخيمة لتهريب متهمين أعلن رئيس مجلس الوزراء د.عصام شرف عقب الاجتماع الوزارى الطارئ، أن المجلس فى انعقاد دائم بسبب الأحداث التى شهدتها إمبابة وقال المستشار محمد عبد العزيز الجندى، وزير العدل، فى البيان الذى أصدرته الحكومة إن أحداث الفتنة الطائفية بالأمس ستنذر الجميع بأن كل الإنجازات مهددة لأن مصر أصبحت بالفعل فى خطر وأن المجلس قرر التنفيذ الفورى لجميع القوانين فى إطار الشرعية والضرب بيد من حديد على كل من يعبث بأمن الوطن، مع التأكيد على تطبيق نص المادتين 86و86 مكرر من قانون العقوبات وتوفير جميع الاحتياجات لقوات الشرطة لتقوم بدورها ونشر قوات الأمن المركزى بالمناطق المعرضة للخطر على مستوى الجمهورية. تبدأ اليوم امتحانات الفصل الدراسى الثانى لسنوات النقل فى مدارس محافظة الجيزة، بينما تبدأ غدا فى مدارس محافظة القاهرة تحت تأمين الشرطة والقوات المسلحة، وقال مدحت مسعد مدير مديرية التعليم بالقاهرة، إنه تم التنسيق مع الشرطة والجيش لتأمين لجان الامتحانات وأماكن الكنترولات والتصحيح، ومن المنتظر عقد اجتماع غدا، الاثنين، مع مديرى عموم الإدارات التعليمية بالمحافظة للتأكيد على ضمان حسن سير الامتحانات وتأمينها وسيحضر الاجتماع مندوب من مديرية أمن القاهرة ومندوب آخر من الجيش.◄ مجلس الوزراء: كل إنجازاتنا مهددة.. مصر أمة فى خطر ◄ "نار إمبابة" تحرق قلب مصر.. الفتنة تقتل 6 مسلمين و6 أقباط.. والهدوء يعود بقوة الجيش.. الكنيسة تتهم "فلول الوطنى" والأزهر يدعو"بيت العيلة" للاجتماع ◄ خبراء العدل : رخصتا حديد عز أضرتا بالمال العام ◄ حجز قضية جرانة والحاذق للحكم.. والدفاع ينفى تهمة الإضرار بالمال العام ◄ إحباط هجوم مسلح على قسم "شبرا" والقبض على 15 بلطجيا شهدت محكمة جنايات السويس بالتجمع الخامس أمس برئاسة المستشار عدلى فاضل، ثانى جلسات محاكمة مدير أمن السويس السابق و9 من ضباط الشرطة بمديرية أمن السويس و 4 بلطجية استعان بهم الأمن لقيامهم بالاعتداء على المتظاهرين وقتل 17 منهم وإصابة 300 آخرين أثناء ثورة 25 يناير. حضر المتهمون وسط حراسة أمنية مشددة داخل سيارات الترحيلات فى تمام الساعة التاسعة والنصف صباحا وتم إيداعهم قفص الاتهام وتبين حضور 6 متهمين بينهم مدير أمن السويس، فيما تغيب الباقون عن الحضور. تراجعت مؤشرات البورصة بشكل جماعى لدى نهاية معاملات أولى جلسات الأسبوع أمس، الأحد، مدفوعة بحالة الخوف والهلع التى انتابت جميع فئات المستثمرين على خلفية الأحداث المؤسفة والاضطرابات بعد حرق كنيستين بمنطقة إمبابة مساء أمس الأول، والتى راح ضحيتها عدد كبير من المصابين والقتلى الأمر الذى دفع المتعاملين الأجانب والعرب إلى التحول نحو الاتجاه للبيع، مما أسفر عن هبوط فى مؤشرات السوق، واختتم المؤشر الرئيسى للبورصة Egx30 تداولات جلسة أمس على هبوط 1,2 % بما يعادل 59 نقطة خسارة لينهى التعاملات عند المستوى 4878,4 نقطة، فيما تراجع مؤشر الأفراد egx70 بنحو مماثل ليغلق عند المستوى 598 نقطة بعد أن فقد 6,4 نقطة من قيمته.◄ مجلس الوزراء فى حالة انعقاد دائم لمواجهة الفتن الطائفية ◄ الملف الأسود لنهب أراضى الدولة فى وزارة السياحة. جرانة سهل لجمال ورجاله الاستحواذ على أراضى المشروعات السياحية ◄ شبح السلفية يحرق مصر ◄ شيخ الأزهر يرأس اجتماعا طارئا لبحث أحداث "إمبابة" ◄ المفتى: لعنة الله ستحل على من أثار الفتنة ◄ بالمستندات اتهام "عبيد" و"نظيف" و"غالى" بتمكين رجال أعمال إسرائيليين من الاستيلاء على الذهب المصرى طالب "بيت العائلة" باستخدام أقصى درجات الحزم والقوة فى مواجهة دعاة الفتنة والمتربصين بأمن مصر وعقد اجتماع بيت العائلة بدعوة من فضيلة الأمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر، حضره الدكتور محمود حمدى زقزوق، وزير الأوقاف السابق، والدكتور عبدا لله الحسينى، وزير الأوقاف، والأنبا أرمينا، سكرتير قداسة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية ممثلا للبابا، والأنبا يوحنا قلته، ممثل الكاثوليك فى مصر، وعدد من ممثلى الطوائف المسيحية الأخرى، والدكتور أحمد كمال أبو المجد والدكتور على جمعة مفتى الجمهورية. أكد المستشار عبد العزيز الجندى وزير العدل أن كل من أقدم على ارتكاب جرائم ترويع المجتمع سيتعرض لعقوبات شديدة وفقا للقانون العادى وليس أمام محاكم استثنائية وستطبق عليه القوانين الطبيعية وليس قانون الطوارئ، وأوضح فى مؤتمر صحفى عقده بمقر مجلس الوزراء أمس أنه يقصد بالإرهاب فى القانون "كل من استخدم القوة والعنف أو التهديد أو الترويع، لتنفيذ مشروع إجرامى فردى أو جماعى، يهدف إلى الإخلال بالنظام العام أو تعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر". وأشار إلى أن هذه المادة تشمل تهديد السلطات العامة أو دور العبادة أو معاهد العلم أو تعطيل الدستور أو تهديد الوحدة الوطنية وسلامة الأمن القومى".◄ مصر أقوى من الفتنة ◄ لا تسامح.. ولن نسمح بانهيار مصر ◄ المجلس العسكرى يحذر.. وقفة قوية وحازمة.. من جانب الجيش والشرطة ◄ شرف: مصر فى خطر والثورة مهددة ◄ الإخوان: قوى خارجية وفئات داخلية تتمرد على الثورة ◄ محاكمة مرتكبى أحداث إمبابة عسكريا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل