المحتوى الرئيسى

"صبايا حائرات" على الفيسبوك تطالب بعقاب رادع لقتلة آية براذعية

05/10 00:08

رام الله-دنيا الوطنلم تهدأ التعقيبات ضمن مجموعة "صبايا حائرات" على الفيسبوك حين بادر أحد الأعضاء بنشر تقرير مفصل حول مقتل المغدورة "آية براذعية" من بلدة صوريف قضاء الخليل والتي ألقى بها عمها ومعه ثلاثة رجال آخرين في البئر الذي بقيت فيه حتى الموت وعثرت عليها الشرطة الفلسطينية بعد عام على اختفائها. وطالبت المجموعة بالقصاص للمغدورة البريئة، وعبر الأعضاء ذكوراً واناثاً عن ألمهم العميق لمقتل "آية" وطالبوا أن تكون هذه الحادثة عبرة للقضاء العشائري والقانون الفلسطيني ولكل العادات والتقاليد التي تتهم المرأة دوماً وتشكك بها وتجعل منها فريسة سهلة لحكم البشر. وقد أوضحت بثينة حمدان مؤسسة المجموعة التي تجاوز عدد أعضائها 950 عضواً عضوة: "لقد ناقشنا مطولاً قضية الشرف وجاءت قضية آية لتتوج رحلة عذاب المرأة الفلسطينية مع الشرف ومع قوانين العائلة الفلسطينية التي لا تتعامل معها كإنسانة لها قلب ومشاعر ومن أبسط حقوقها أن تختار شريك حياتها، طالما أنها بالغة وواعية ومستعدة لتحمل مسؤولية اختيارها". وأضافت حمدان أن أعضاء المجموعة عبروا عن بالغ أسفهم لما حدث مؤكدين أن الصمت على هذه القضية هو بمثابة المشاركة في جريمة القتل البشعة وطالب البعض أن يعاقب القتلة بالطريقة ذاتها التي قتلت بها "آية" رحمها الله برميهم في البئر كي لا تحدث هذه الجريمة مرة أخرى، وكي لا يخول الرجل من نفسه قاضياً وجلاداً في الوقت ذاته. ودعت حمدان أن يشارك في المسيرة ضد هذه الجريمة وللمطالبة بالقصاص الرادع أكبر عدد من النساء ومن النساء صاحبات القرار في وقفة جادة وواحدة من المرأة لصالح المرأة. هذا وتنظم المسيرة في ملعب الضهر في بلدة صوريف يوم غد الثلاثاء الساعة الثانية بعد الظهر. ومن الجدير ذكره أن مجموعة صبايا حائرات مجموعة تأسست على الموقع الاجتماعي فيسبوك في نيسان من العام الحالي وذلك بهدف توعية المجتمع بقضايا المرأة وحقوقها ومطالبها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل