المحتوى الرئيسى

سول ستدعو بيونجيانج إلى قمة اذا أوفت بالشروط

05/10 02:07

برلين (رويترز) - قال الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونج باك يوم الاثنين انه مستعد لدعوة الزعيم الكوري الشمالي كيم يونج ايل الى قمة للامن النووي في مارس اذار القادم اذا وافق على نبذ الاسلحة النووية. وقال لي للصحفيين بعد اجتماع مع المستشارة الالمانية انجيلا ميركل في برلين انه لن يقدم الدعوة لبيونجيانج لحضور القمة الا اذا أوفت بكافة الشروط. واضاف قائلا "يجب على كوريا الشمالية ان تقول بوضوح سلفا انها تنبذ الاسلحة النووية." وقال لي "لن نقدم الدعوة الا عندما تقدم كوريا الشمالية هذا التعهد." واستطرد قائلا "تقديم كوريا الشمالية لاعتذار هو اساس المحادثات السداسية" مشيرا الى المناقشات مع مجموعة تضم الكوريتين والولايات المتحدة والصين واليابان وروسيا. وتسارعت وتيرة العودة نحو استئناف المحادثات والتي تهدف الى تشجيع كوريا الشمالية المسلحة نوويا على التخلي عن الاسلحة النووية بعد ان بلغت التوترات بين الكوريتين أعلى مستوى لها في سنوات في 2010 مع اغراق سفينة حربية كورية جنوبية وقصف جزيرة كورية جنوبية. وتزايدت الدبلوماسية المكوكية بين مبعوثي الاطراف الستة في الاسابيع الاخيرة واتفق المبعوث الصيني للشان النووي مع نظيره الكوري الجنوبي في سول نهاية الشهر الماضي على عملية على مراحل من اجل استئناف المحادثات. وتشك سول وواشنطن في صدق كوريا الشمالية بشان التخلي عن السلاح النووي وذلك بسبب كشف بيونجيانج العام الماضي عن تقدم كبير في برنامج لتخصيب اليورانيوم يمكن ان يفتح طريقا ثانيا لصنع قنبلة ذرية. ويقول خبراء ان كوريا الشمالية لديها مواد انشطارية من برنامجها للبلوتنيوم تكفي لصنع نحو ثماني قنابل نووية ويعتقد اشخاص قليلون ان كوريا الشمالية لن تتخلى ابدا عن مسعاها لامتلاك اسلحة نووية والتي تراها سلاح ردع ضد أي هجوم محتمل وورقة مساومة مهمة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل