المحتوى الرئيسى
worldcup2018

فياض يؤكد تأزم الوضع المالي لحكومته وفرنسا تقدم منحة مالية

05/10 03:09

رام الله: أكد سلام فياض رئيس حكومة تصريف الأعمال الفلسطينية أن السلطة الفلسطينية باتت في "وضع مالي حرج للغاية" بسبب تجميد إسرائيل تحويل عائدات الضرائب للسلطة.وقال فياض يوم الإثنين في تصريحات للصحفيين: "إن عدم صرف الرواتب للموظفين مرده تأخير إسرائيل تحويل عائدات الضريبة للسلطة الوطنية، الأمر الذي وضع السلطة في وضع مالي حرج للغاية".وأضاف: إ"ن الوضع المالي صعب وصار أكثر صعوبة، بل وأصبح مستحيلا، ولا يمكن للسلطة الوطنية أن تتمكن من دفع فاتورة الرواتب والأجور عن الشهر الحالي والوفاء بالتزاماتها المختلفة، إلا إذا حولت إسرائيل إيرادات الضرائب عن الشهر الماضي".وتأتي تصريحات فياض عقب تقديم فرنسا منحة للسلطة الفلسطينية بقيمة 10 مليون يورو لدعم صرف الرواتب، مطالبة إسرائيل في الوقت ذاته استئناف تحويل عائدات الضرائب إلى السلطة.وذكر بيان لوزارة الخارجية الفرنسية أن المبلغ يأتي في إطار دعم فرنسا لبناء المؤسسات المستقبلية لدولة فلسطين والذي ترجم بمساعدات بقيمة 68 مليون يورو سنوياً بين عامي 2008 و2010 بينها 25 مليون يورو مساعدة من الموازنة.وقال البيان انه "في الوقت الذي يبدو فيه الوضع المالي للسلطة الفلسطينية متوتراً، تعتبر هذه الأموال مساهمة في تسديد رواتب الموظفين".وبحسب وكالة الأنباء الفلسطينية «وفا»، أوضح فياض خلال توقيع المنحة الفرنسية مع القنصل الفرنسي العام لدى السلطة الوطنية فريدرك ديزانو، في مقر رئاسة الوزراء برام الله، الإثنين، "أن تأخير وصول عائدات الضريبة عطل وحد من قدرات السلطة في دفع رواتب الشهر الماضي في موعدها، خاصة أن السلطة ملتزمة بدفع الرواتب في موعدها منذ عام 2000".وأضاف فياض: "الوضع المالي للسلطة الوطنية صعب وازداد مع تأخير وصول العائدات صعوبة، وتعاني السلطة من عجز تمويلي بقيمة 100 مليون دولار عام 2011 هي من تراكمات العام الماضي، كما أن هناك عجزا شهريا بقيمة 30 مليون دولار تقريبا، وما وصل ميزانية السلطة من مساعدات هذا العام بلغ 209 مليون دولار حتى الآن".تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الثلاثاء , 10 - 5 - 2011 الساعة : 0:7 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الثلاثاء , 10 - 5 - 2011 الساعة : 3:7 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل