المحتوى الرئيسى

> المستشفيات تدخل الإنعاش بسبب إضراب الأطباء.. والصحة تصفه بـ«الحضاري»

05/10 21:14

كتبت - هبة فرغلي المحافظات - محمد الغزاوي ومروة فاضل وإيهاب عمر وإنجي هيبة وإبراهيم جودة ومحمد عبد الحليم وعبده محمد دخل أطباء المستشفيات الحكومية والخاصة في اضراب عام استجابة لقرار أعضاء الجمعية العمومية لنقابة الأطباء احتجاجاً علي تدني اجورهم ومستوي الخدمات الطبية والصحية المقدمة للمرضي في حين حافظوا علي العمل بشكل جزئي في اقسام الطوارئ والعناية المركزة ، وأثار ذلك مواقف متباينة بين الاهالي والمرضي فمنهم من انضم للاضراب تضامنا مع الاطباء والبعض الآخر اعتبرها تقصيراً في تقديم الخدمات للمرضي. وحتي مثول الجريدة للطبع بلغ عدد المستشفيات المشاركة في الإضراف حسب اللجنة العليا لإضراب الأطباء 74 مستشفي. في بور سعيد توقفت عيادات مستشفي المبرة أحد مستشفيات التأمين الصحي عن العمل لمشاركة اطبائها في اضراب الاطباء اليوم مما كان له الاثر السيئ بين جموع المواطنين وأدي الي تعرض حياتهم للخطر خاصة أن أغلبهم من كبار السن ولهم مواعيد لصرف العلاج الشهري. وحرر عدد من المواطنين عدة بلاغات في اقسام شرطة ضد مستشفيات المبرة والتضامن ومركز الاشعة المقطعية ومركز الايمان لإشعة الرنين لامتناع العاملين به من اطباء ومعاونين عن تقديم الخدمة مما يعرض حياتهم للخطر واتهم بعض المواطنين العاملين بالشروع في قتلهم. وكانت مراكز الاشعة المقطعية والرنين قد توقفت ايضا عن العمل مما زاد من حدة التوتر والاحتقان بين المواطنين من أهالي المرضي والاطباء . واصيبت العيادات الخارجية في مستشفيات الاميري العام والزهور و بورفؤاد بالشلل التام نتيجة اضراب الاطباء بينما شهدت اقسام الغسيل الكلوي والرعاية الحرجة والرعاية الفائقة والطوارئ تواجد بعض الاطباء وسط تجمع الاطباء المشاركين في الاضراب بغرف مديري المستشفيات وذلك تحسبا لأي طارئ. وأوضح الاطباء المضربون ان موقفهم اليوم لصالح النهوض بالخدمات الصحية علي مستوي الجمهورية لصالح مصر كلها وليس لصالح فئة الاطباء فقط مؤكدين انه اذا لم تستجب مطالبهم سيواصلون اضرابهم. وفي الاسماعيلية شارك المرضي والعاملون في الوحدات الصحية وطلاب كليات الطب بجامعة قناة السويس وبعض الصيادلة في وقفة الاطباء الاحتجاجية بعد أن نظم المئات من أطباء المستشفيات الحكومية اضراباً جزئياً احتجاجا علي تدني أجورهم ومستوي الخدمات الطبية المقدمة للمرضي. وقال الاطباء المشاركون إن مطالبهم تتلخص في اصلاح المنظومة الصحية ورفع ميزانية الصحة واقالة رموز الفساد من وزارة الصحة ، مؤكدين عدم وجود امكانيات في المستشفيات الحكومية وان المرضي يتعرضون للابتزاز ويرون الموت في كل لحظة نتيجة تدني الخدمات ونقص الأدوية بحجة قلة الميزانية. وأكدت د. سهام عزمي رئيس قسم الباطنة بمستشفي الاسماعيلية العام عدم تواجد الأمن ونقص الادوية وعدم توافر الميزانية المطلوبة بالاضافة للنقص الشديد في هيئة التمريض، مطالبة بتوفير حراسة علي المستشفيات لحماية الاطباء والمرضي من أعمال البلطجة . وفي المنوفية أضرب نحو 4 آلاف طبيب علي مستوي المحافظة داخل المستشفيات الجامعية والعامة والخاصة وقاموا بتأجيل اجراء العمليات تحسبا للانضمام للاضراب العام والحفاظ علي صحة المرضي . واكد د. عزت عبد الخالق نقيب الاطباء بالمنوفية ان اطباء العمليات ملتزمون بالاضراب العام وفقا لقرار الجمعية العمومية مع احترام قسم الاطباء في معالجة أي مريض يلجأ الي الطبيب داخل مراكز الاستقبال بالمستشفيات واقسام الطوارئ. واشار د. جمال خليفة امين عام نقابة الاطباء بالمحافظة إلي أن الاضراب تم في العيادات الخارجية فقط وليس في الاقسام الحرجة وتم الاتفاق مع الاطباء للحفاظ علي حياة المرضي. واكد ان الاضراب ليس لمطالب فئوية حيث يطالب الاطباء بزيادة ميزانية وزارة الصحة من 3.5 % من الميزانية العامة للدولة الي 5.5 % طبقا لما وضعته منظمة الصحة العالمية ويهدف الي زيادة الرعاية الصحية بالاضافة الي موضوع الانفلات الامني في المستشفيات والاعتداء علي أطقم التمريض وزيادة اعداد الامن في المستشفيات . وفي أسيوط وقف افراد الامن وعمال مستشفي اسيوط العام علي ابواب المستشفي ومنعوا دخول المرضي وقالوا لهم: إن المستشفيات الحكومية لن تعمل اليوم بسبب الاضراب مما أثار غضب المرضي ونشبت مشاجرات بين المرضي وافراد امن المستشفي والذي اضطرهم للجلوس علي الرصيف امام المستشفي بينما شهد معهد جنوب مصر للاورام اضرابا في الاقسام الرئيسية في حين تم فتح استقبال الطوارئ فيما استقبل مستشفيات جامعة اسيوط حشودا كبيرا من المرضي في ظل اغلاق المستشفيات الحكومية ابوابها. ومن جانبه قال د.محمد جمال الدين مدير مستشفي اسيوط العام إن الاضراب لم يتم بقسم الطوارئ والعناية والعمليات حيث يتم العمل فيهم علي اكمل وجه مؤكداً ان قوة المستشفي 304 أطباء و48 صيدلياً و9 اطباء اسنان تغيب منهم نحو 3% فقط ويعمل المستشفي بكامل قوته. وفي القليوبية أضرب أكثر من 10 آلاف طبيب بمحافظة القليوبية وشكلت نقابة الاطباء غرفة عمليات لمتابعة سير الاضراب برئاسة الدكتور مجدي خروب أمين عام نقابة الاطباء بالقليوبية والذي قام بجولة علي عدد من المستشفيات لمتابعة سير الاضراب . وأوضح خروب أن مجلس النقابة أكد في اجتماعه الاخير الطارئ انه سيتم إحالة اي طبيب يمتنع عن الاضراب في غير الاقسام التي تم حظر الاضراب بها وكذلك إحالة اي طبيب بتلك الاقسام الحرجة يشارك في الاضراب الي مجلس تأديب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل