المحتوى الرئيسى

اللغه العقليه بقلم:ذنون محمد

05/09 22:50

اللغه العقليه في معرفة الحقيقه ... يعتبر العقل وما يحمل من ارهاصات كبيره في بيان الرأي والايمان بنقضيه أشكال كبير درسه الفلاسفه واثيرت حوله النقاشات المطوله وما زالت الدراسات تطارد هذا الامر وتثير النقاش حوله .. فهذا المعنى هو دراسه بين العقل المنغلق والعقل المنفتح فألفرق بينهما واضح ولكن الفلاسفه أخذوا بألتوضيح من خلال القراءه المنطقيه للدور الذي يقوم به العقل من خلال هل هو نتاج فطري او انه ثقافه مكتسبه وأيضا حددت العقل المنفرد او العقل الجمعي وايضا درست المفهوم الاخر اللاعقل أي العقل االمنغلق على الاستماع أو التبحر في عالم المعرفه والتأويل ولذلك يعتبر العقل عند الفلاسفه هو الاساس في تحديد أي مفهوم او نظريه وعليه فهو الاساس الاول في شيوع المعرفه والتطور الذي يشهده الانسان والعقل هو ملكة الانسان الذي يمكن تميزه عن غيره من الكائنات الحيه الاخرى التي تعيش بغرائزها المختلفه فقط والانسان عندما يعمل بهذه الغرائز أي عندما يشترك مع الكائنات الاخرى بألغرائز فقط فأنه يبتعد عن العقلانيه في فعله فألعقل ملكة الانسان تنافي الغرائز ولا تشترك معها بخاصيه وهذا رأي الكثير من العلماء الذين درسوا هذه الخاصيه وتعمقوا بها فألانسان عندما يذهب الى غرائزه المختلفه يبتعد عن خاصية العقل التي هي على النقيض من عملية الغرائز فألعقل موصول بألمعرفه والعلم والتأمل وهي خاصيه ينفرد بها الانسان عن سائر المخلوقات الاخرى فالانسان منذ وجوده على الارض تأمل بألطبيعه المحيطه به وراح يدرس ويتأثر بكل حركه طبيعيه ينتجها الكون..ناقش الفلاسفه ومنذ القدم النظريه التي تقول هل ان العقل هو عقل فطري بطبيعته ام أنه ناتج عن الثقافه المكتسبه أي من خلال الاطلاع والتبحر والتأمل في الكون او الاشياء المحيطه بألانسان وأيضا درس الفلاسفه حدود العقل هل له حدود معينه أي له مراحل أنغلاق في الفهم او الادراك ام أن حدوده واسعه بسعة المعرفه . الفلسفه الاغريقيه التي لها السبق في شيوع هذا المفهوم أعتبرت العقل كليا وكونيا من خلال تبحره في الكون وكل الاشياء.اي أنها لم تحدد مساحه له فهي قد أطلقت العنان له في كامل المعرفه من خلال أعطاءه القدره الكليه في دراسة كل الظواهر والخوارق التي تضرب الطبيعه بل انها حددت النشأة الاولى للانسان وبدايه الكون من خلال دراسات معمقه ونظريات ما زالت حديث البعض .اما الفلسفه الحديثه التي دارها ديكارت فحددت معاني ضيقه للعقل فأعتبرت العقل ملكه يفكر بها الانسان فديكارت يحدد العقل بهذه البديهيه أن تكون عاقلا عليك أن تحدد ذكاءك وكيفيه تسيره في الحياة فألعقل عنده مجرد أداة لمعرفة مختلف الظواهر الكونيه او الحياتيه .يقول ديكارت ان العقل مفهوم يشترك به كل الافراد فهو بذلك اعدل قيمه موجوده عند الجميع فألعقل خاصية تشترك بها البشريه جمعاء فهم متساوون فيه بالفطره ولكنهم يختلفون في أستخدامه والمعرفه هي منتوج للعقل نتيجة التأمل اما حواس الانسان فلادور لها فهي أشياء خداعه ولذلك يدعو فيلسوف اخر الى أستغلال العقل من قبل الجميع فعلى جميع الافراد أستخدام هذه الخاصيه المشتركه وعلى الجميع العمل بها من خلال التأمل والاطلاع فعملية الاطلاع والتأمل تقود الى المعرفه وألى الابداع بجوانبه المختلفه فألعقل عند البعض يمثل نزعه من نزعات الحريه والتصرف المنطقي السليم المبني على خدمه البشريه بصوره كامله ويجب أن لا يستخدم من اجل أشياء تضر بالمجتمع بل تساعد في بناء المجتمع وفق قيم عصريه وهي دعوه حددها بعض الفلاسفه الذين دعوا الى العقلانيه في التفكير والتصرف واعتبروا العقل سلوك أنساني بقيمته او بقيمه الجميله .اما القسم الثاني من الفلاسفه فهم ينفون أي دور للعقل بمعزل عن الحواس التي انكرها ديكارت وأعتبرها مجرد حواس خداعه لا قيمه لها.. أبن رشد عميد الفلسفه الاسلاميه اعتبر ان عقل الانسان هو عقل منفعل له أتصال طبيعي مع العقل الفاعل في الكون وهو الله فلا يمكن لهذا العقل وقد حدد قيمته بألجزء من أن يدرك العقل الفاعل وهو الكامل بينما العكس نتيجته منطقيه فألجزء بطبيعته لا يدرك الكامل بأي حال من الاحوال وهذه النظريه تأثر بها علماء الغرب وفلاسفتهم وأعتبروها فهما دلاليا واضحا .البعض حدد قدرة العقل بمليون معلومه فقط أي ان طاقته الكليه هي في أستيعاب هذه الكميه المعلوماتيه فقط فلا مجال للعقل في اكثر من ذلك ولا طاقه له ..ذنون محمد

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل