المحتوى الرئيسى
worldcup2018

مطالبات حقوقية باستقالة حكومة "شرف" بعد أحداث إمبابة

05/09 18:42

طالب المركز المصرى والدراسات الإنمائية لحقوق الإنسان، باستقالة حكومة شرف وبتوفير الحماية الدولية، وذلك بعد أحداث إمبابة وتوابعها. حيث أشار جوزيف ملاك مدير المركز، إلى طلب الاستقالة جاء نظرا للأحداث الطائفية الدامية التى تمر بها مصر وتكرار الاعتداء على أرواح الأقباط وممتلكاتهم وعدم استطاعة الحكومة المصرية حمايتهم وتقاعس الجيش عن الحفاظ على الوحدة الوطنية. وطالب المركز فى بيان صادر له اليوم الاثنين، باستقالة حكومة شرف لعدم استطاعتها حماية السلام الاجتماعى وصيانة الوحدة الوطنية، ومطالبة المجتمع الدولى بالتدخل لحماية الأقباط فى مصر وفقا لاتفاقيات حقوق الإنسان الدولية ومناشدة قيادة الجيش فى مصر للخروج من حالة الصمت وردع الإرهاب الطائف. ومن جانب آخر، تقدمت منظمة اتحاد المحامين للدراسات القانونية والديمقراطية بطلب إلى المجلس العسكرى طالبت فيه بإقالة الدكتور عصام شرف من منصبه كرئيس للوزراء، معتبرة أنه مسئولاً بالتبعية عن كافة الأحداث المؤسفة التى تمر بها مصر بعد الثورة منذ توليه رئاسة مجلس الوزراء. كما طالبت المنظمة فى الطلب الذى تقدمت به للمجلس العسكرى بإقالة اللواء منصور العيسوى وزير الداخلية، معتبرة أن مسئوليته مباشرة تجاه أحداث العنف النى تشهدها مصر وآخرها أحداث الفتنة الطائفية بإمبابة بمحافظة الجيزة، متوقعة أن تكون أحداث إمبابة ليست الأخيرة فى عهد العيسوى. وقالت المنظمة: "منذ تولى عصام شرف رئاسة الوزراء، بدأت نزعة الفتنة الطائفية فى الظهور دون أى تدخل منه، وكذلك منذ تولى منصور العيسوى وزارة الداخلية بدأت حالات الانفلات الأمنى تظهر بشدة"، مطالبة المجلس العسكرى بالإسراع فى اتخاذ قرارى الإقالة، مؤكدة أن القوات المسلحة هى الملاذ الأخير للحفاظ على مصر وعلى الوحدة الوطنية فى ظل كرامة وعدالة وحرية .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل