المحتوى الرئيسى

إضراب عمال النظافة يكشف فساد جهاز مايو

05/09 17:01

كتبت- عبير محمد: بدأ عمال النظافة والعمال الزراعيون بجهاز مدينة 15 مايو، اليوم، إضرابًا مفتوحًا عن العمل أمام الجهاز؛ احتجاجًا على عدم صرف رواتبهم، وتنديدًا بالمعاملة المهينة من قِبل المهندسين المسئولين عنهم، وهو ما قابله أفراد أمن الجهاز برشهم بالمياه، والاعتداء بالضرب على أحدهم؛ ما أدَّى إلى تدخل الجيش.   ويطالب العمال بزيادة رواتبهم التي لا تتعدى الـ400 جنيه، ويتم خصم 90 جنيهًا منها تأمينات، بجانب عدم تمكنهم من الحصول على علاج عند حدوث إصابة عمل، وخصم العطلات الرسمية مثل أيام الجمعة، وعيد العمال، والاستفتاء، بالإضافة إلى عدم السماح لهم باستقلال المركبات الخاصة بالجهاز رغم خلوها من الموظفين لأنهم عمال بعقد، وأغلبهم من أطفيح أو بنها أو بني سويف، وينفقون أكثر من 10 جنيهات مواصلات!.   وذكر أحد العمال لـ(إخوان أون لاين) أنه تم صدمه بعربة جرار وأنفق على نفسه 300 جنيه قيمة العلاج ولم يتم صرف أي بدلات له على الرغم من دفعه التأمينات، بالإضافة إلى معاملتهم أسوأ معاملة من قِبل المهندسين والمشرفين عليهم، وأن مكان إقامتهم أثناء عملهم هو الحمامات؛ وذلك بعد حرق غرفتهم الخاصة بهم!.   وأضاف عامل آخر أن أحد مسئولي الجهاز أجبرهم على التوقيع على أنهم غير حاصلين على مؤهلات، وإلا يتم فصلهم فورًا، وندد بعدم تثبيتهم حتى الآن وكل منهم يعمل منذ 5 أو 10 سنوات.   واتهم م. خالد إسماعيل أحد أهالي مدينة 15 مايو، والذي شارك في الإضراب، مسئولي الجهاز بأنهم متواطئون ويقبلون الرشاوى لإحقاق باطل، وقال إن منزله الخاص في مجاورة 8 تعرَّض لشروخ نتيجة لبناء المنزل المجاور له دور إضافي بشكلٍ غير قانوني.   وأشار إلى أن أحد المهندسين الاستشاريين أكد له أن الشرخ بسبب البناء المخالف للفيلا المجاورة، مما دفعه لرفع دعوى قضائية، إلا أنه فوجئ بأن التقرير الذي وقَّع عليه الاستشاري بمخالفة الجار تحولت صياغته إلى "لم يتم اعتماد تقريره من الهيئة، ولا يوجد استشاري خاص بالجهاز"!.   وقدَّم الساكن الجار شكوى ضد م. خالد نصها "أنه قام بإزالة حوائط حاملة داخل الفيلا"، وقام م. خالد مرةً أخرى بإحضار تقرير استشاري مختص بسبب الشروخ، ولكن الجهاز رفض اعتمادها!.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل