المحتوى الرئيسى

الامم المتحدة تحشد الدعم للدول الفقيرة في قمة باسطنبول

05/09 16:22

اسطنبول (رويترز) - قال الامين العام للامم المتحدة بان جي مون في مؤتمر باسطنبول يوم الاثنين عقد للاتفاق على خطة عمل على مدى عشر سنوات لمساعدة الدول النامية ان الاستثمار في الدول الفقيرة سيساعد في تعافي الاقتصاد العالمي. وقال بان في مؤتمر صحفي عقب الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الذي تعقده الامم المتحدة مرة كل عشر سنوات "جئت الى هذا المؤتمر برسالة بسيطة وهي أن الدول النامية ستكون الموجة الاهم في التنمية." وأضاف بان "دعوني أؤكد مجددا أنني لا أجادل من أجل الاحسان بل من أجل الاستثمار... العوائد يمكن أن تكون عميقة للدول النامية والاقتصاد العالمي. نجاح الدول النامية نجاح للجميع." ورسم بان صورة قاتمة للتقدم الذي أحرز حتى الآن اذ اقترب عدد الدول المدرجة على قائمة الامم المتحدة للدول النامية من الضعف ليصل الى 48 دولة منذ وضع القوائم للمرة الاولى في السبعينات. وتضم القائمة 33 دولة افريقية و14 دولة اسيوية وهايتي وهي الدولة الوحيدة التي تنتمي الى نصف الكرة الغربي. وينطوي معيار الادراج على قائمة الامم المتحدة على أن يكون نصيب الفرد من الدخل القومي اقل من 905 دولارات في العام وارتفاع معدلات وفيات الاطفال وعدم توفر التعليم والتعرض لخطر انعدام الامن الغذائي والاقتصادي. وحذر الرئيس التركي عبد الله جول من أن الاتصالات الحديثة تعني أن الناس في كل مكان اكثر وعيا بأوجه عدم المساواة بين الدول. وقال جول "الهوة الواسعة بين الدول اكثر وضوحا اليوم للناس في شتى أنحاء العالم." وأضاف جول الذي تقدم دولته مساعدات قيمتها مليارا دولار للدول الفقيرة من خلال قنوات رسمية وغير حكومية "انه ايضا خطأ أخلاقي ومعنوي أن تكون هناك هذه الهوة الواسعة والتي لا يمكن أن تستمر لاسباب سياسية وأمنية."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل