المحتوى الرئيسى

مصدر قضائي: القضاء العادي والعسكري يتكاملان للحفاظ على الدولة

05/09 17:25

القاهرة - أ ش أأكد مصدر قضائي مسئول أن النيابة العامة تضطلع بواجباتها ومسئولياتها المقررة قانونا بمهام التحقيق في شأن كافة الجرائم التي تمثل افتئاتا وتعديا على الفرد والمجتمع، وانها لطالما طالبت بتوقيع أقصى العقوبات المنصوص عليها قانونا بحق المتهمين في قضايا العنف الطائفي التي حققت فيها النيابة العامة وأحالتها إلى محكمة الجنايات، وتتعلق بإثارة الفتن والنعرات الطائفية في المجتمع والعبث بمقدرات الوطن.وقال المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه، في تصريح له اليوم، إن مثول 190 متهما في أحداث "فتنة إمبابة" التي وقعت أول من أمس السبت أمام القضاء العسكري لاتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم، إنما يأتي في ضوء فداحة الجرم المنسوب إليهم من ترويع للآمنين والاعتداء على دور العبادة والإضرار العمدي بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي.. مشددا على أن القضاء العسكري يحفل بالضمانات التي تكفل حق المتهم في الدفاع عن نفسه وتحقيق الوقائع المنسوبة إليه تحقيقا قضائيا سليما.وأشار إلى أن القضاء العادي والقضاء العسكري يتكاملان في ظل الظروف العصيبة التي تمر بها البلاد حاليا، لتحقيق العدالة والحفاظ على بنيان الدولة.واستنكر المصدر بشدة الأحداث الطائفية التي جرت بإمبابة وأسفرت عن وقوع 12 قتيلا و240 مصابا، داعيا إلى إعلاء مبدأ سيادة القانون في وجه كل من يحاول تقويض بنيان المجتمع بالتعدي على مؤسساته ودور العبادة أيا كانت.اقرأ أيضا:تجدد حبس علاء وجمال مبارك لمدة 15 يوما

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل