المحتوى الرئيسى

"بن لادن" يوسع الصدع بين باكستان وأمريكا

05/09 14:06

كتب- سامر إسماعيل: قالت صحيفة (الوول ستريت جورنال) الأمريكية إن ثمة علامات تؤكد اتساع الصدع بين دولتي باكستان والولايات المتحدة، على خلفية توغل أنشطة وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية "سي آي إيه" في باكستان.   وأشارت إلى قيام وسائل إعلام باكستانية للمرة الثانية، في غضون 6 أشهر، بالكشف عن هوية مسئول وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية بإسلام آباد؛ ما قد يضطر الوكالة إلى تغيير رئيس فرعها في باكستان مجددًا.   وتحدثت الصحيفة عن رفض الاستخبارات الأمريكية التعليق على نشر وسائل الإعلام الباكستانية لاسم رئيس فرعها هناك، في الوقت الذي رفضت فيه كذلك الاستخبارات الباكستانية الرد على طلب للتعليق على الحادث.   وأضافت أن المشادات بين الاستخبارات الباكستانية والأمريكية بدأت قبل أشهر، وظهرت بشكل واضح بعد اغتيال الولايات المتحدة أسامة بن لادن، زعيم تنظيم القاعدة، على الأراضي الباكستانية، وبعد رفض الحكومة الباكستانية الاستجابة لطلب أمريكي يسمح بالوصول إلى 3 زوجات لأسامة بن لادن محتجزات حاليًّا لدى السلطات الباكستانية.   وأشارت الصحيفة إلى الدور الحساس الذي يلعبه رئيس الاستخبارات المركزية الأمريكية في باكستان، والمتمثل في الإشراف على برامج الاستخبارات الأمريكية، والتي تشمل تسيير الطائرات بدون طيار؛ لقصف المناطق التي يُعتقد أن عناصر لتنظيم القاعدة يختبئون بها، وكذلك المقاتلون الذين يعبرون الحدود الباكستانية باتجاه أفغانستان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل