المحتوى الرئيسى

أسعار الحبوب تواصل ارتفاعها ومخاوف من تراجع الانتاج العالمي بسبب الجفاف

05/09 13:39

واصلت أسعار الحبوب وعلى رأسها القمح وفول الصويا ارتفاعها لليوم الثاني على التوالي مع توقعات بأن يتواصل الارتفاع بسبب مخاوف من تراجع الانتاج العالمي بعد موجة الجفاف وسوء الأوضاع الجوية التي قد تؤثر على المحاصيل. وارتفعت أسعار القمح تسليم يوليو بنسبة 2.6% لتبلغ 7.8 دولار للبوشلة – وحدة قياس حجم تساوى 35.23  لتر ـ فيما زادت أسعار فول الصويا لتبلغ 13.4 دولار للبوشلة. وقالت خدمة أنباء الطقس البريطانية إن أحوال الجفاف في منتصف مايو الحالي ربما تؤذى محصول القمح فى الصين، الأمر الذى قد يؤدى لمزيد من ارتفاع الأسعار. وخفض مجلس الحبوب العالمى الشهر الماضى من توقعاته بشأن محصول القمح متوقعا انخفاضه إلى 672 مليون طن في 2011-2012، بانخفاض قدره مليون طن. وظهرت هذه التوقعات قبل أن يعلن وزير الزراعة الفرنسى أن شهر أبريل الماضى هو الأكثر حرارة منذ عام 1900 والأكثر جفافا منذ 1953. وتعد فرنسا أكبر منتجي القمح في الاتحاد الأوروبي. وكانت أسعار الحبوب في العالم سجلت أكبر انخفاض في تاريخها منذ عام 2008، ولكن يبدو أن الأشهر المقبلة ستشهد عودة الأسعار إلى ما قبل 2008 حسبما يتوقع خبراء. ووفقا دراسة أعدها نحو 55 محلل فإن محصول القمح الشتوي بولاية كنساس من المتوقع أن ينخفض. والولايات المتحدة الأمريكية هي أكبر مصدر للقمح فى العالم، ولكن من المتوقع أن يتراجع فيها حجم محصول القمح الشتوي فيها بنسبة 3% ليصل الى 144 مليار بوشلة بسبب جفاف الطقس. وبالنسبة للذرة فقد بلغت أسعار تسليمها الآجلة فى يوليو المقبل 6.9 دولار للبوشلة بزيادة نسبتها 1%.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل