المحتوى الرئيسى

سعد مينا: "لا أُفضّل إطلاقًا الأعمال التاريخية"

05/09 11:36

صرح الممثل السوري سعد مينا "للنشرة" أنه لا يحبذ المسلسلات التاريخية في الدراما السورية ، مؤكدا أن عملاً اجتماعيًا واحدًا كفيل بإيصال فكرة عصرية إلى مجتمع لا يحتاج إلى الكثير من الماضي. وصرح مينا: "لا أفضل إطلاقًا الأعمال التاريخية ، فهي مسلسلات تجنّب أي شخص من الماضي مجرد الوقوع في خطأ ما ولو كان غير مقصود.. تريد تصوير أهل الماضي على أنهم خالون من أي عيب ، وهذا برأيي مخالف تمامًا لطبيعة البشر الذين تقوم بشريتهم على الوقوع في الخطأ من أجل تعلم الصواب". وغاب مينا على مختلف المسلسلات التي ناقشت عصورًا قديمة وقال: "المسلسل الذي يتحدث عن مرحلة دينية يأتي خياليًا إلى أبعد حد .. أمير المؤمنين والحجّاب وحتى الغلمان كلهم بلا خطأ .. ترى الفضائل في تلك الأعمال، فهل يا ترى كانوا يعيشون هكذا" وأضاف: "وحتى مسلسلات السير الذاتية تراها اصطدمت بورثة يعيقون كثيرا حركة المخرج والنص فتأتي لتلمع صورًا لأشخاص لم يكونوا أنبياء". يذكر أن مختلف المسلسلات التي يشارك فيها سعد مينا لهذا العام تخلو من أي عمل تاريخي ، فقد انتهى من "صايعين ضايعين" وهو كوميدي ، ومن الجزء الثاني من "الدبور" وهو بيئي شامي ومن "أيام الدراسة" وهو اجتماعي ومن " ملح الحياة" وهو اجتماعي معاصر لفترة الخمسينات .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل