المحتوى الرئيسى

انخفاض مستوى فيتامين "د" في الدم يتسبب بمرض البول السكري

05/09 11:31

القاهرة- منال علي يرتبط انخفاض مستوي فيتامين د في الدم بزيادة مخاطر الإصابة بمرض البول السكري، كما توصلت دراسة استرالية حديثة. فبعد متابعة ما يزيد عن 5000 شخص لفترة خمسة أعوام وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يعانون انخفاض في مستوي فيتامين د يعانون مخاطر الإصابة بمرض البول السكري النوع الثاني بزيادة 57% عن الأشخاص الذي تصل مستويات فيتامين د للمعدلات الموصي بها طبياً. "وقد ذهبت دراسات سابقة إلي زيادة مستويات فيتامين د في الدم عن المستوي المطلوب كضرورة لتقليل مخاطر الإصابة بمرض السكر," بحسب ما ذكرت الدكتورة كلوديا جانون بمستشفي ويسترن بجامعة ميلبورن باستراليا. ويتم تصنيع فيتامين د بالجسم كاستجابة للتعرض لأشعة الشمس، كما أنه يوجد بشكل طبيعي في بعض الأطعمة مثل البيض والسالمون وسمك القد. ويلعب الفيتامين دور هام مع الكالسيوم في بناء عظام الجسم. قد أثبتت دراسات سابقة أن فيتامين د يمكن أن يساعد في الحفاظ علي سكر الدم في مستويات تحت السيطرة. وفي مرض البول السكري النوع الثاني الأكثر شيوعاً لا يستطيع الجسم استخدام الأنسولين الذي ينتجه بشكل فعال للتحكم في مستويات السكر بالدم. وقد يلعب فيتامين د دوراً في زيادة إفراز الأنسولين كما تقول جانون. ولمعرفة ما إذا كان فيتامين د والكالسيوم يؤثران في حساسية الأنسولين ومخاطر مرض السكر قامت الباحثة وفريق البحث قياس معدلات فيتامين د عند 5,200 شخص لا يعانون مرض السكر. بعد خمس سنوات أصيب ما يقرب من 200 شخص من أفراد العينة بالسكر وقد قام الأطباء بقياس مستوي فيتامين د مرة أخري عند هؤلاء المرضي. ووجد الباحثون أن ما يقرب من 6% ممن يعانون نقص الفيتامين أصيبوا بالسكر . عندما أخذ الدارسين في الاعتبار عوامل الخطورة الأخري لمرض السكر مثل العمر ومحيط الخصر وتاريخ الأسرة مع المرض, وصلت نسبة خطورة المرض بين من يعانون انخفاض مستوي فيتامين د إلى 57%. هناك حاجة لمزيد من الدراسات لاختبار ما إذا كانت أقراص فيتامين د الدوائية يمكن أن تفيد في تجنب الإصابة بالبول السكري وإن كان الأمر كذلك يتم تحديد النسبة الأفضل من فيتامين د لتقليل مخاطر الإصابة بالسكر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل