المحتوى الرئيسى

جائزة مرتقبة لماركو بيللوكيو تتويجا لحياته المهنية

05/09 11:13

اعلن منظمو مهرجان البندقية للافلام الاحد عن عزم المهرجان، الذي يبدأ في 31 آب/اغسطس المقبل، منح المخرج الايطالي ماركو بيللوكيو جائزة "الاسد الذهبي"، تتويجا لحياته المهنية، باعتباره "واحدا من ألمع الاسماء في عالم السينما العصرية". (ارشيف اف ب/البيرتو بيتسولي) اعلن منظمو مهرجان البندقية للافلام الاحد عن عزم المهرجان، الذي يبدأ في 31 آب/اغسطس المقبل، منح المخرج الايطالي ماركو بيللوكيو جائزة "الاسد الذهبي"، تتويجا لحياته المهنية، باعتباره "واحدا من ألمع الاسماء في عالم السينما العصرية". ووصف مدير المهرجان ماركو مولر المخرج بيللوكيو (71 عاما) بانه "حالم لا يتعب، ومولد افكار، ومستكشف الحدود غير المستقرة بينه وبين السينما والتاريخ". سيتخلل المهرجان عرض نسخة جديدة من فيلم اخرجه بيللوكيو في العام 1972، بعنوان "نيل نومي ديل بادري" (باسم الاب)، الذي ينتقد بشدة ممارسات الكنيسة الكاثوليكية، ويدينها. أحدث افلام المخرج الايطالي هو "فينسيريه" (الانتصار)، الذي يروي سيرة عشيقة بينيتو موسوليني وابنهما غير الشرعي. أما اول افلامه فهو "إي بونيي ان تاسكا" (القبضات في الجيب)، الذي انجزه في العام 1965، ويروي سيرة الحياة الخانفة لاسر ايطالية، فقد اصبح فيلما مرجعيا. ومن بين من نالوا جائزة "الاسد الذهبي" التي تتوج حياة مخرجين، نجد ديفيد لينش وكلينت ايستوود وتيم بورتون وفرانسيس فورد كوبولا وشارلي شابلن. ومنحت الجائزة في العام الماضي الى مخرج من هونغ كونغ هو جون وو.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل