المحتوى الرئيسى

الأقباط يواصلون اعتصامهم أمام ماسبيرو لمحاكمة المتسببن في أحداث الفتنة

05/09 14:14

يواصل المئات من الأقباط لليوم الثانى على التوالى اعتصامهم أمام مبنى الإذاعة والتلفزيون مطالبين بمحاكمة الجناة فى أحداث إمبابة وما قبلها.وأكد المعتصمون الاثنين للتلفزيون المصرى على مطالبتهم بمحاكمة المعتدين على الكنائس أمام الرأي العام ، والتعامل بحزم مع كل من يتسبب في إحداث فتنة طائفية وكذلك الافراج عن من قالوا بأنهم معتقلون على خلفية أحداث كنيسة صول بحلوان، وأكد العديد من معتصمى الأقباط نيتهم الدخول في اعتصام مفتوح حتى تنفيذ مطالبهم، وعدم القبول ببناء الكنيسة فقط.وردد المعتصمون هتافات للتنديد بالاحداث قائلين (يا عصام يا عصام الأقباط فى اعتصام ـ بابا شنودة بابا شنودة دم الشهداء أصبح موضة ـ هى دية الوحدة الوطنية أعطوها للسلفيين ـ مش هنقعد فى البيوت جايبين كفنا وجايين نموت).كان آلاف الأقباط قد تجمعوا أمام مبني ماسبيرو الأحد احتجاجا علي الأحداث التي وقعت مساء السبت في حي إمبابة بمحافظة الجيزة والتي أسفرت عن مقتل 12 شخصا وإصابة 232، وما زالت حتي الآن تتوافد مجموعات من الأقباط للانضمام إلي الاعتصام رافعين الصلبان ومرددين "بالروح بالدم نفديك يا صليب"وقاموا بإغلاق الطريق في الاتجاهين أمام المبني ومنع حركة المرور نهائيا، وأثناء تجمعهم دخلت مجموعة كبيرة من المسلمين وهتفت "مسلم ومسيحي إيد واحدة".وكثفت الأجهزة الأمنية وأفراد القوات المسلحة من تواجدها بمحيط مبني التليفزيون، حيث قاموا بزيادة عدد أفراد الحراسة تحسبا لحدوث أية مناوشات بين المعتصمين وبين أي أفراد أخرين لضمان عدم محاولة أي منهم التسلل إلي المبني.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل