المحتوى الرئيسى

السلطة الفلسطينية عاجزة عن دفع راتب شهر أبريل للعاملين فيها

05/09 15:42

قالت السلطة الفلسطينية الاثنين إنها لم تتمكن من دفع رواتب العاملين فيها للمرة الأولى منذ عام 2007 بسبب قرار إسرائيل بوقف تحويل الأموال التي تحصلها بالنيابة عنها وذلك ضمن إجراءات أعلنت عنها تل أبيب ضد السلطة بعد توقيع اتفاق المصالحة الفلسطينية في القاهرة. وقال رئيس الوزراء سلام فياض إن قرار اسرائيل الذي جاء بعد اتفاق الوحدة الفلسطينية مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) جعل من الحكومة التي تتخذ من رام الله مقرا في وضع مالي «حرج للغاية». ومضى فياض يقول إن السلطة الفلسطينية كانت تدفع الرواتب للعاملين بها والبالغ عددهم 150 ألفا على الفور في اليوم الخامس من كل شهر منذ منتصف عام 2007 . وأردف قائلا «لا يمكن للسلطة الفلسطينية أن تتمكن من أداء التزامها فيما يتعلق بدفع فاتورة الرواتب والأجور عن شهر أبريل من العام الحالي والتي كان من المفترض أن يتم الوفاء بها والتزام بها خلال الأسبوع الأول من الشهر الجاري». وقررت الحكومة الاسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو في الأول من مايو وقف تحويل الأموال والذي يمثل 70 في المئة من إيرادات السلطة الفلسطينية متعللة بالخوف من وصول الأموال إلى حماس. ولكن الاثنين أعلنت باريس إفراجها عن 10 ملايين يورو للسلطة الفلسطينية وانتقدت عزم إسرائيل تجميد أموال مستحقة للفلسطينيين. وقال المتحدث باسم الخارجية الفرنسية برنار فاليرو في بيان إن هذه المبالغ ستساهم في تسديد رواتب الموظفين في وقت يواجه فيه الوضع المالي للسلطة صعوبات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل