المحتوى الرئيسى

دبلوماسي أفغاني : مقتل بن لادن دفع مسلحي طالبان للتفاوض

05/09 09:49

واشنطن: أكد سفير أفغانستان في واشنطن إكليل حكيمي الاثنين إن مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن دفع مسلحى حركة طالبان للتفاوض مع الحكومة الأفغانية من اجل السلام .وقال إكليل حكيمى خلال مقابلة مع صحيفة " واشنطن تايمز " ، مقتل بن لادن أعطى درسا جيدا لطالبان وبعث الامل لدى قادة الحركة للانضمام إلى عملية المصالحة وإعادة الاندماج في المجتمع.وناشد السفير الأفغانى البيت الابيض بعدم الإستجابة للمطالبين بسحب القوات الأمريكية من أفغانستان قبل الموعد المحدد .وذكر إدارة أوباما بنتائج "القرارات الخاطئة" التي اتخذتها الولايات المتحدة عندما تخلت عن دعم المتمردين الأفغان في قتالهم ضد الإتحاد السوفيتي السابق عام 1989.وأضاف حكيمى ان تلك النتائج يمكن ان تتكرر بعد اهتمام الادارة الأمريكية بالعراق أكثر من أفغانستان .وحذر من استمرار خطر القاعدة حتى بعد موت بن لادن الذي كان يعتبر "زعيما رمزيا" للقاعدة معتبرا أن المهمة لم تنته بعد.وأوضح سفير أفغانستان انه لم يتفاجىء عندما عرف بخبر تواجد بن لادن فى باكستان ، متوقعا ان يكون الرجل الثانى فى القاعدة أيمن الظواهرى يعيش خارج أفغانستان أيضا .وفى نفس السياق ، رأى ان كل هذا يثبت أن أفغانستان لم تكن ملجأ لقادة وعناصر القاعدة وعلى حلفائنا الإصغاء إلينا .ووضع الرئيس الأفغانى حامد كرزاى ثلاثة شروط لانضمام أى جهة إلى عملية المصالحة وإعادة الاندماج فى المجتمع وهى إلقاء السلاح ، والتخلى عن القاعدة ، ونبذ أفكارها واحترام الدستور .وتعالت الأصوات فى الكونجرس بعد مقتل بن لادن للاسراع فى سحب القوات الأمريكية من أفغانستان .وجدير بالذكر، ان هناك نحو مئة ألف جندى أمريكى منتشرين فى أفغانستان ويشكلون ثلثى قوات حلف شمال الأطلسى العاملة هناك ، والتى من المقرر بدء سحبها اعتبارا من شهر يوليو/ تموز القادم تمهيدا لنقل السلطات الأمنية بالكامل إلى الحكومة الأفغانية في عام 2014.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الاثنين , 9 - 5 - 2011 الساعة : 6:29 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الاثنين , 9 - 5 - 2011 الساعة : 9:29 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل