المحتوى الرئيسى

مشعل‏:‏ مصر تتعامل بروح جديدة مع حماس

05/09 01:03

إعتبر رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل أن نقطة الإختراق التي حصلت في موضوع المصالحة الفلسطينية هي تجاوز الحساسية التي كانت القيادة المصرية السابقة وحركة فتح   تشعران بها ازاء ملاحظات حماس علي نصوص الورقة المصرية, وعندما جري تجاوز هذه الحساسية والاستماع إلي ملاحظات الحركة والتوصل إلي تفاهمات مشتركة تحققت المصالحة. وفي لقائه مع عدد من رؤساء التحرير والصحفيين المصريين قال مشعل إن مصرتتعامل بروح جديدة مع حماس لأن مسئوليتها الآن بعد الثورة مختلفة عما سبق, وتمني رؤية هذه الروح في المفاوضات مع إسرائيل, وفي موضوع معبر رفح, وفي إدارة تطبيق إتفاق المصالحة أيضا, مؤكدا أن تعافي مصر نلحظ أثاره علينا كفلسطينيين. وحول دور مدير المخابرات المصرية السابق عمر سليمان في المصالحة, أوضح مشعل ان سليمان هو الذي كان يرعي موضوع المصالحة ويمثل القيادة المصرية, مشيرا إلي أن حركة حماس اتفقت في بعض الأمور مع العهد المصري السابق واختلفت معه في أمور أخري, وقال: نحن ننظر إلي مصر الآن, أملا من مصر استعدادا لمواجهة الخطر الصهيوني علي المستوي الإستراتيجي, وتكتيكيا فمن حق مصر أن تأخذ وقتها لاستعادة عافيتها الداخلية وبناء الحالة الإقتصادية والتنموية وأن تعيش حالة طبيعية لتصبح قادرة علي تطوير أدائها السياسي. وأكد مشعل أن الجهد العربي كان حاضرا في المصالحة وفي رعايتها, مشيرا في السياق نفسه إلي أن سوريا كان لها دور علاوة علي قطر و السعودية و اليمن و الأردن, فالعرب بمجموعهم كان لهم دور في المصالحة الفلسطينية في محطات مختلفة, بالإضافة لمصر طبعا التي كانت الأساس وصاحبة الجهد الأكبر. وشدد مشعل علي ضرورة فتح معبر رفح وإعادة إعمار غزة, وحماية المصالحة الفلسطينية, بالإضافة إلي المسار التكتيكي الذي تم الحديث عنه سابقا, فمصر اليوم وبدعم الأمة العربية تستطيع ان تحمي وتوفر شبكة الأمان للشعب الفلسطيني, فمصر هي أم العرب وهي القائدة والرائدة, فهي حرة وفيها ديمقراطية وبإمكانها أن تعلب دورا محوريا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل