المحتوى الرئيسى

إحباط 4 محاولات هروب من أقسام دار السلام وشبرا والمنصورة.. ونجاح 5 فى الهروب من «البساتين»

05/09 21:32

كشفت تحقيقات النيابة العامة فى وقائع هروب 5 محبوسين احتياطياً على ذمة قضايا فى قسم شرطة البساتين، واقتحام الأهالى قسم دار السلام، ومحاولة هروب المساجين من قسم ثان شبرا الخيمة، وإحباط محاولة اقتحام قسم شرطة المنصورة - عن تفاصيل جديدة، تبين من التحقيقات التى جرت بإشراف المستشار ممدوح وحيد، المحامى العام الأول لنيابات جنوب القاهرة، فى الواقعة الأولى، أن ضابط النوبتجية المسائية أخرج المحبوسين لـ«التمام اليومى» قبل تسلم النوبتجية، وتدافع نحوه المتهمون وطرحوه وعدداً من المجندين وضباط القسم أرضاً، ونجح 5 سجناء فى الهروب، وبعد مرور ساعة كان الأهالى تجمعوا فى الخارج لزيارة أبنائهم المحبوسين وفقا لمواعيد الزيارة، وعندما علموا بخبر هروب 5 وقعت مشادات بينهم وبين الضباط، وحاولوا اقتحام القسم لتهريب باقى السجناء، وألقوا بزجاجات مولوتوف وحجارة، وتبادلوا إطلاق النيران مع قوات الجيش، واستمر تبادل إطلاق النيران لـ9 ساعات، حيث تمت الاستعانة بقوات الأمن المركزى للمشاركة فى التأمين، وتم استخدام القنابل المسيلة للدموع والخرطوش، لفض المظاهرات. وفى الواقعة الثانية، أكدت التحقيقات التى جرت بإشراف محمد عبدالمنعم، رئيس النيابة، أن المحبوسين داخل قسم دار السلام، أشعلوا النيران فى البطاطين المخصصة للنوم، فى محاولة للهرب، إلا أن مأمور وضباط القسم تمكنوا من السيطرة على الموقف، وتظاهر الأهالى خارج القسم وتم تفريقهم، وتم نقل المحبوسين فى القسم وعدد 200 سجين إلى أقسام الخليفة والموسكى والدرب الأحمر، نظرا لحالة الحجز غير الآدمية، حيث كشفت التحقيقات أن حجز القسم لا توجد به إنارة أو دورة مياه. وانتقلت القيادات الأمنية إلى قسمى شرطة البساتين ودار السلام، ودلت التحريات الأولية أنه بعد ساعات قليلة من هروب 5 سجناء من داخل قسم شرطة البساتين تمكنت قوات الأمن من ضبط 2 منهم وجارٍ ضبط باقى المتهمين. ووقعت اشتباكات عنيفة أمام قسم شرطة البساتين بين أهالى المسجونين، الذين حاولوا مساعدة أبنائهم على الهروب من القسم ورجال الشرطة، ووصل عددهم إلى 1500 شخص، وانتقل اللواء محمد طلبة، مساعد الوزير، مدير أمن القاهرة، واللواء أسامة الصغير، مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، لمكان الواقعة، وتم تشكيل دروع أمنية، وشكل الأهالى لجاناً شعبية أمام القسم للتعبير عن مساندتهم لرجال الشرطة فى التصدى للمحتجين، الذين يحاولون تهريب المسجونين.. ووصل لمكان الواقعة 13 سيارة أمن مركزى وعدد كبير من عربات القوات المسلحة، وتمت محاصرة القسم، خوفا من تكرار محاولة الأهالى، الذين رشقوا المجندين بالحجارة فى محاولة لإحداث حالة من الفوضى داخل القسم. وفى الواقعة الثانية أمام قسم شرطة دار السلام تجمع أهالى السجناء، ورشقوا القسم بالحجارة، وحاولوا إحداث أعمال عنف وبلطجة لتهريب أبنائهم، إلا أن قوات الأمن سيطرت على الموقف وأحبطت المحاولة، حيث قامت القوات المسلحة بإطلاق الأعيرة النارية فى الهواء لتفريقهم وألقى القبض على عدد من الأهالى للتحقيق معهم وبيان ما إذا كان هناك من حرضهم من عدمه. وفى الواقعة الثالثة بشبرا الخيمة قرر بهاء نورالدين، رئيس نيابة قسم ثان شبرا الخيمة، بإشراف المستشار محمد عبدالله، المحامى العام لنيابات جنوب القليوبية، حبس 21 شخصا تم القبض عليهم خلال أحداث شبرا أمس الأول 15 يوما على ذمة التحقيق، تمهيدا لتقديمهم للمحاكمة العاجلة، ووجه لهم تهم إثارة الشغب، واقتحام قسم الشرطة وإتلاف منشآت عامة وإثارة الذعر. وفى الواقعة الرابعة فى الدقهلية، أحبطت القوات المسلحة والشرطة محاولة عدد من الأهالى اقتحام قسم شرطة ثانى المنصورة للثأر من أحد المتهمين لقتله ابنهم، وتلقى اللواء عادل مهنا، مدير الأمن، إخطارا من المقدم شريف أبوالنجا، رئيس المباحث، مفاده تجمهر عدد من الأهالى أمام القسم، محاولين اقتحامه للثأر من أحد المتهمين بقتل ابنهم فى الشارع، تم إخطار القوات المسلحة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل