المحتوى الرئيسى

الدعوة السلفية بالسويس تندد بأحداث إمبابة

05/09 15:38

قامت الدعوة السلفية بالسويس بتوزيع بيان الدعوة السلفية بالإسكندرية، والذى نشر على موقع أنا السلفى على شبكة الإنترنت، وقاموا بتوزيع عدد كبير من البيانات على المواطنين وداخل ساحات الجامعة تندد فيه بأحداث أول أمس بإمبابة والتى دارت بين مسلمين وأقباط، راح ضحيتها أكثر من 10 أفراد وإصابة المئات، بالإضافة إلى الأضرار التى لحقت بالكنائس. واتهم فيها التيار السلفى بمحاولة زرع وإشعال الفتنة الطائفية بين المسلمين والأقباط. واستنكرت الدعوة السلفية فى بيانها الأحداث الدامية التى وقعت من سفك الدماء واستعمال الأسلحة النارية وحذرت من دفع البلاد إلى هاوية الفتنة، وأكدت على أهمية التعايش بين المسلمين والأقباط وأنهم شركاء فى وطن واحد. واستنكرت الدعوة السلفية فى بيانها الإعلام المغرض والذى يشن حملة وزج فيها باسم التيار السلفى فى مشاكل ليست من صنعهم ولا توجيههم ولا من منهجهم فى الدعوة إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة. وأكدت الدعوة السلفية فى بيانها على خطورة الاستقواء بالخارج والتى وصفوها بالجريمة، أضافوا أن أبناء مصر قادرون على حل مشاكلهم بأنفسهم وحماية جميع أبناء البلاد على اختلاف أديانهم، والتأكيد على أن حل هذه المشكلات هو بسط سلطة الدولة فى جميع الأماكن، وألا يكون هناك أحد فوق المساءلة القانونية. وطالبوا بضرورة جمع الأسلحة وخاصة النارية من جميع من ليس لهم الحق فى حملها، وضرورة تفتيش المساجد والكنائس والمؤسسات للبحث عن الأسلحة ومصادرتها لمنع ارتكاب الجرائم الدموية. كما طالبوا بالإسراع فى محاكمة المشتركين فى سفك الدماء بغير حق وإنزال العقوبة الرادعة بمن تثبت إدانته. وناشدت الدعوة السلفية فى ختام بيانها جميع الاتجاهات بأن تحافظ على سلطة الدولة وعدم محاولة أخذ ما يرونه حقا لهم بأنفسهم، لأن ذلك يؤدى إلى الفوضى وحذروا كذلك من أى تصرف دون الرجوع لأهل العلم. حمل البيان توقيع كل من الشيخ محمد عبد المقصود والشيخ محمد حسان والشيخ صفوت حجازى والشيخ محمد عبد السلام.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل