المحتوى الرئيسى

عايدة رياض ترفض فتح قضية اتهامها بالدعارة

05/09 12:19

أسوة بزميلتها الفنانة المحجبة حنان ترك، رفضت الفنانة المصرية عايدة رياض الاستجابة لنصائح الكثيرين بإعادة فتح قضية الدعارة التي لفقت لها قبل سنوات ودمرت سمعتها.وبررت عايدة رياض موقفها قائلة إن إعادة فتح القضية لن يعيد لها كرامتها التي نهشت، فضلا عن إنها لطالما عانت في حياتها جراء هذا الاتهام البشع ولا ترغب في الخوض في تفاصيله مجددا.وتقول عايدة: "نصحني الكثير من أصدقائي بإنتهاز الفرصة والإنتقام من بعض رجال النظام السابق الذين لفقوا لي التهمة، لكن ما الفائدة فإعادة فتح القضية لن تعيد كرامتي التي سلبت وقتها، ولن تعيد لي الأيام التي فقدتها داخل جدران السجن".وأكدت عايدة أنه يكفيها أن زوجها الراحل محرم فؤاد كان على يقين تام ببراءتها، بل إنه أقام لها حفلا ضخما حينذاك بعد تبرئة المحكمة لها، تأكيدا منه لها وللجميع على ثقته بها وكأنه كان يصرخ بأعلى صوته "زوجتي شريفة".وأضافت عايدة: "كثير من الفنانين والفنانات كانوا لعبة في أيدي النظام السابق الذي ورط الكثيرين منهم وأنا للأسف كنت واحدة من هؤلاء، ولا أعرف السبب الذي من أجله ورطوني في مثل هذه القضية البشعة".وأشارت عايدة إلى مدى السعادة الغامرة التي تملكتها فور علمها بأن كل رجال النظام السابق يلقون مصائرهم الآن داخل قضبان السجن بعدما فتحت قضاياهم القديمة والجديدة.وأنهت عايدة حديثها قائلة: "أرغب في نسيان المآسي التي واجهتها، والدماء التي نزفت من جرحي وقتها، وحسبي الله ونعم الوكيل في كل من ظلمني".ولم تكن الفنانة عايدة رياض وحدها ضحية النظام الغاشم السابق، فقد عانت الفنانتان حنان ترك ووفاء عامر من التهمة ذاتها، ولم ينس أحد الفنانة الراحلة سعاد حسني التي يقال إنها تورطت كذلك مع النظام السابق قبل ان تلقي حتفها، و"ياما في الجراب يا حاوي".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل