المحتوى الرئيسى

> خبراء أمنيون: الوضع الأمني «غير مستقر» وهناك قصور في الجانب السياسي

05/08 21:12

أبدي عدد من الخبراء الأمنيين تخوفهم من تصاعد احداث العنف الطائفي في المناطق الجغرافية المختلفة ودعوا لضرورة اتخاذ إجراءات وحلول سياسية وامنية سريعة لمواجهة الأزمة محذرين من استمرار الوضع علي ما هو عليه الأمر الذي يضر بالاقتصاد والاستثمار والسياحة. وحذر اللواء فؤاد علام الخبير الأمني من حالة الفوضي والبلطجة المنتشرة باسم الدين داعيا لضرورة مواجهته بحسم وحزم.. موضحا أن الوضع الأمني «غير مستقر» ما يهدد بنشوب أزمات كثيرة إذا لم تواجه المشاكل بحل أمني وسياسي. ومن جانبه قال اللواء نشأت الهلالي رئيس أكاديمية الشرطة الاسبق: الازمة ليست مقتصرة علي الجانب الامني وانما السياسي ايضا ولابد من توفير حلول سياسية سريعة لان المهمشين والتيارات المضادة للثورة والطبقات المشحونة تتدخل احيانا في هذه الازمات بشكل يضرب الامن والاستقرار وأهداف الثورة. ودعا الهلالي لضرورة عقد مؤتمر يضم جميع الطوائف الاسلامية والمسيحية مشددا علي أن استمرار الوضع علي ما هو عليه يتسبب في طرد الاستثمارات ويضرب الاقتصاد المصري.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل