المحتوى الرئيسى

مابعد المباراة | مانشستر يونايتد × تشيلسي

05/08 19:48

حسم مانشستر يونايتد لقب الدوري الإنجليزي الممتاز بنسبة 99% وذلك بعد فوزه على غريمه ومطارده تشيلسي بهدفين لهدف في قمة الجولة 36 والتي أقيمت على ملعب الأولد ترافورد، ليحتاج رجال المدرب أليكس فيرجسون نقطة واحدة فقط في آخر جولتين ليُتوج رسميًا باللقب التاسع عشر في تاريخه ويفك الاشتباك مع ليفربول المتساوي معه بنفس العدد ليُصبح اليونايتد هو الأكثر تتويجًا: مانشستر يونايتد يذبح أسود لندن، ويُتوج "عملياً" بلقب الدوري الإنجليزي للمرة الـ19 في تاريخه الإيجابيات -نجح أليكس فيرجسون في خلق جبهات شلت تمامًا من فاعلية أجنحة تشيلسي سواءاً فابيو وأنطونيو فالنسيا على اليمين اللذان حدا من خطورة كلٍ من أشلي كول وفلوران مالودا في الجبهة اليسرى للبلوز التي تمثل أهم مفاتيح لعب أنشيلوتي، أو بالشمشون الكوري بارك جي سونج على اليسار والذي أعطى هيرنانديز تمريرة على طبق من ذهب نجح منها في تسجيل الهدف الأول للشياطين. -قدم  إدوين فاندر سار حارس اليونايتد مباراة رائعة وارتدي قفاز الإجادة بعد أن وقف حائلاً أمام فرص بالجملة للبلوز وتحديدًا في الشوط الأول، ليُحافظ لفريقه على تقدمه بهدفين ما ساعده على حسم الأمور مبكرًا، أخطر الفرص التي أنقذها الحارس الهولندي المخضرم كانت رأسية قوية من ساملون كالو من داخل منطقة الجزاء تعامل معها بسرعة رد فعل تُحسب له، ثم في تسديدة قوية لديديه دروجبا من ركلة حرة مباشرة من على حدود منطقة الجزاء نجح في التصدي لها. -تميز أداء لاعبي مانشستر يونايتد بالمرونة التكتيكية العالية والتحول السريع من الهجوم للدفاع والعكس، كما لاحظنا تبادل المراكز بين اللاعبين والتزام الجميع بالوجبات الدفاعية الموكلة إليهم وتحديدًا الثلاثي بارك جي سونج وفالنسيا وريان جيجز والأخير تنقل خلال المباراة مابين الجناح والمحور وصناعة اللعب، فتارة كنا نجده لاعب إرتكاز بجوار كاريك وتارة كنا نشاهده جناح وهو فعله أيضًا بارك جي سونج الذي كان يُساند كاريك ويزيد للأمام في حالة الهجوم، هذا الأمر أربك لاعبي تشيلسي الذين وجدوا أنهم من الصعب استخدام دفاع رجل لرجل. السلبيات -فشلت طريقة لعب كارلو أنشيلوتي بالاعتماد على ثلاثي وسط لديهم نزعة دفاعية أكبر وهم "لامبارد، أوبي ميكيل، إيسيان"، والأخير كان يؤدي دور الجناح الأيمن بجانب إيفانوفيتش لذلك لم يُشكل أي تهديد لمانشستر يونايتد، كان على أنشيلوتي أن يُجري تغيرات داخل الملعب بتحويل كالو من مركز المهاجم بجوار دروجبا إلى مركز الجناح الأيمن وسحب جون أوبي ميكيل والدفع بفرناندو توريس. -أخطأ كارلو أنشيلوتي في اقحامه سالمون كالو من البداية في المباراة على حساب كلاً من فرناندو توريس وبلال أنيلكا، حيث أن هذه المباريات تتطلب لاعبين أصحاب خبرات كبيرة، كما أن أنشيلوتي دائمًا ما يُفضل الاعتماد إما على توريس الذي دفع به في الشوط الثاني من المباراة أو أنيلكا في أغلب مبارياته هذا الموسم. -عاب مهاجمي مانشستر يونايتد إهدار فرص سهلة كانت كفيلة بزيادة الغلة من الأهداف، ولعل أبرزهم الكرة التي لعبها روني بتسرع وأنقذها المدافع البرازيلي أليكس، ثم رأسية هيرنانديز من عرضية فالنسيا في الشوط الثاني والتي علت العارضة بقليل. -فشلت طريقة لعب كارلو أنشيلوتي بالاعتماد على ثلاثي وسط لديهم نزعة دفاعية أكبر وهم "لامبارد، أوبي ميكيل، إيسيان"، والأخير كان يؤدي دور الجناح الأيمن بجانب إيفانوفيتش لذلك لم يُشكل أي تهديد لمانشستر يونايتد، كان على أنشيلوتي أن يُجري تغيرات داخل الملعب بتحويل كالو من مركز المهاجم بجوار دروجبا إلى مركز الجناح الأيمن وسحب جون أوبي ميكيل والدفع بفرناندو توريس.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل