المحتوى الرئيسى

آلاف الأقباط يقطعون طريقي رمسيس والجلاء ويعيدون التجمهر أمام التلفزيون المصري

05/08 18:22

القاهرة - دار الإعلام العربية قطع بعد عصر اليوم الأحد 8 – 5 – 2011 نحو خمسة آلاف قبطي طريقي رمسيس والجلاء بوسط العاصمة المصرية، قادمين من أمام دار القضاء العالي ومتجهين إلى مبنى التليفزيون المصري، مرددين شعارات تندد بأحداث إمبابة الطائفية. ردد المتظاهرون شعارات طائفية من بينها: "يا سلفي يا سلفي يأبو مسواك أمن الدولة كانت لماك ـ أرفع أيدك فوق أنت قبطي، أبكي أبكي يا عينا على شهداء المسيحية". كما ردد بعض المتظاهرين هتافات تطالب بإسقاط المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة. كما قام المتظاهرون بقطع شارع 26 يوليو ومنع السيارات من المرور فيه، قبل أن يتوجهوا إلى ميدان عبدالمنعم رياض، ومن ثم إلى باحة مبنى التليفزيون المصري في ماسبيرون. ووقعت بعض الاشتباكات الطفيفة بين المتظاهرين وبعض المارة بسبب تعطيلهم المرور ومنع السيارات من العبور. كما أطلقت قوات الجيش أمام التليفزيون العديد من الطلقات النارية في الهواء للتحذير والحيلولة دون اندلاع أعمال عنف. وسمع دوي إطلاق نار باتجاه دار القضاء العالي بعدما شهد شارع الجلاء هدوءاً حذراً بعد تراشق بالحجارة بين مسلمين ومسيحيين استمر لمدة زادت على نصف ساعة. وحث تراشق مماثل أسفل كوبري 6 أكتوبر بشارع الجلاء ثم امتد إلى ميدان عبدالنعم رياض أثناء توجه مسيرة الأقباط من دار القضاء العالي إلى مبنى التلفزيون.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل