المحتوى الرئيسى

حزب الوسط يدعو لتأسيس هيئة إنصاف وطنية

05/08 17:54

القاهرة - أ.ش.أ -أدان حزب الوسط الأحداث المؤسفة التى وقعت الليلة الماضية فى منطقة إمبابة شمال غرب القاهرة والمصادمات التى وقعت بين المسلمين والمسيحيين مما اسفر عن مصرع 12 شخصا وإصابة أكثر من مائتين آخرين.ونقل بيان للحزب عن المهندس أبو العلا ماضى رئيس حزب الوسط قوله إن الحزب تلقى أنباء الصدام الدامى بين أبناء الوطن الواحد من المصريين بحى إمبابة ببالغ الفزع والهلع، خاصة أن الحادثة هى السادسة من نوعها منذ نجاح ثورة مصر العظيمة فى فبراير الماضى.   وأضاف إن الفزع يتضاعف لكون ذلك الصدام نتج عن ذات الخطوات المتبعة فى كل فتنة، "والتى سرعان ما تبدأ بشائعة مكذوبة، ثم سرعان ما تكون ناراً فى الهشيم ."وأضاف ان حزب الوسط إذ يدين هذا المسلك الاجتماعى المتخلف والمشين فى تصديق الشائعات وتبنيها ونشرها بين المواطنين واستخدام العنف والحرق والقتل للتعبير عن هذا المسلك المشين، وناشد السلطات المختصة القضائية والعسكرية، الحسم السريع والجازم والناجز، لإعادة الأمور إلى نصابها فى أسرع وقت ومحاسبة كل متسبب من إزهاق أرواحٍ بريئة، أو دماءٍ طاهرة، أو الاعتداء على أموالٍ عامة أو خاصة، سواء داخل كنيسة مارمينا أو خارجها.ودعا حزب الوسط القوى الشعبية والرموز الفكرية والثقافية الوطنية - غير الحزبية - إلى سرعة تأسيس هيئة للإنصاف تكون مهمتها تلقى أية شائعات، لتقوم بنفسها، وبما لديها من علمٍ وفكرٍ وثقافة وإنصاف مشهودٍ لأفرادها، بالتحقق من تلك الشائعات ودراستها واتخاذ ما يلزم بشأنها بإبلاغ جهاز التحقيق المختصة قانوناً حال تثبتها، أو بإعلان كذبها على الرأى العام، وكشف من يبثونها ومن يحرضون عليها.وخلص البيان الى أن إيمان الوسط بنجاح ثورة مصر لن يتزعزع، وهذا النجاح لن يكتب له الاستمرار إلا بوحدة ومحبة أبنائه المصريين مهما اختلفت عقائدهم وأفكارهم.اقرأ أيضا:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل