المحتوى الرئيسى

الجماعة الإسلامية بلبنان تنعى الشيخ فيصل مولوي

05/08 17:37

بيروت- خاص: نعت الجماعة الإسلامية بلبنان العالم الجليل والفقيه المستشار الشيخ فيصل مولوي، عن عمرٍ يناهز الـ70 عامًا والفقيد من مواليد (1941م طرابلس- لبنان).   وكان مولوي رئيسًا لجمعية التربية الإسلامية في لبنان وشغل منصب الأمين العام للجماعة الإسلامية في لبنان، ورئيس بيت الدعوة والدعاة منذ تأسيسه سنة 1990م وعضو اللجنة الإدارية للمؤتمر القومي الإسلامي.   وقد عُيّن مولوي قاضيًا شرعيًّا في لبنان سنة 1968م، وتنقَّل بين المحاكم الشرعية الابتدائية في راشيا وطرابلس وبيروت، ثُمّ عُيِّن مستشارًا في المحكمة الشرعية العليا في بيروت سنة 1988م وبقي في هذا المركز حتى استقالته سنة 1996م، قبل أن ينال مرتبة "قاضي شرف برتبة مستشار" بموجب مرسوم جمهوري رقم 5537 تاريخ 23 مايو 2001م.   أمضى فيصل مولوي في أوروبا خمس سنوات من 1980 حتى 1985م، وقد أسَّس في فرنسا الاتحاد الإسلامي والكلية الأوروبية للدراسات الإسلامية، وأصبح مرشدًا دينيًّا لاتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا ثُمَّ في أوروبا منذ سنة 1986م، وبَقِي على تواصل مع أكثر المراكز الإسلامية في أوروبا حتى وفاته.   بدأ مولوي العمل في الحقل الإسلامي في عام 1955م وهو: "الأمين العام في جماعة عباد الرحمن في لبنان سابقًا"، و"الأمين العام للجماعة الإسلامية خلفًا للدكتور فتحي يكن منذ 1992 وحتى سنة 2009م"، و"رئيس بيت الدعوة والدعاة منذ تأسيسه سنة 1990م"، وعضو اللجنة الإدارية للمؤتمر القومي الإسلامي".   وله العديد من المؤلفات التي أَثْرَت العالم الإسلامي منها: سلسلة مبادئ التربية الإسلامية للمرحلة الابتدائية (خمسة أجزاء)، وسلسلة التربية الإسلامية للمرحلة المتوسطة (أربعة أجزاء)، والجزء الأول من كتاب التربية الإسلامية للمرحلة الثانوية، وتيسير فقه العبادات، ودراسات حول الربا والمصارف والبنوك، وموقف الإسلام من الرق، وأحكام المواريث، دراسة مقارنة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل