المحتوى الرئيسى

الحكومة تتوعد مثيري الفتنة والبلطجة بعقوبات تصل إلى الإعدام ومجلس الوزراء فى حالة انعقاد دائم

05/08 16:35

توعدت الحكومة اليوم الأحد مثيري الفتنة الطائفية وأعمال البلطجة بعقوبات مشددة تصل إلى الإعدام وقال وزير العدل المستشار محمد عبدالعزيز الجندي، في مؤتمر صحفي بمقر مجلس الوزراء. إن كل من أقدم على إرتكاب جرائم تروع المجتمع سيتعرض لعقوبات شديدة وفقا للقانون العادى وليس أمام محاكم إستثنائية ، وسيطبق عليه القانون الطبيعى ، وليس قانون الطوارئ.ولفت الجندي إلى المادتين (86 و86 مكرر) من قانون العقوبات وهما تحت الباب الثاني الجنايات والجنح المضرة بالحكومة من الداخل.وأوضح أن المادة 86 تشير إلى أنه يقصد بالإرهاب فى تطبيق أحكام هذا القانون كل إستخدام للقوة أو العنف أو التهديد أو الترويع يلجأ إليه الجانى تنفيذا لمشروع إجرامى فردى أو جماعى يهدف إلى الإخلال بالنظام العام أو تعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر.وأضاف أن هذه المادة تسترسل فتقول إن من بينها تهديد السلطات العامة أو دور العبادة أو معاهد العلم أو تعطيل الدستور.وقال الجندي إن المادة 86 مكرر تتحدث عن تهديد الوحدة الوطنية وسلامة الأمن القومى.وأكد وزير العدل أن هاتين المادتين تتعرضان للجرائم التى ترتكب فى هذا الغرض وعقوبتها مشددة جدا تصل إلى الإعدام ، وأعلن  الجندى أن مجلس الوزارء فى حالة انعقاد دائم لمتابعة تداعيات الاحداث المؤسفة التى وقعت فى امبابة.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل