المحتوى الرئيسى

بالصور .. إمبابة اليوم

05/08 16:03

تقرير - مصطفى مخلوف:ترانيم صلاة .. وأبخرة.. وبكاء على الأطلال.. وأصوات نحيب.. وجمع ما لم تستطع النيران التهامه .. ويد مسلم بمسيحي.. وجنديان أمن وجيش لا تعرف ديانة أي منهما.. مشاهد قليلة تصف الحالة التي أصبحت عليها منطقة إمبابة عامة، وكنيسة ''مارمينا'' خاصة بعد أحداث السبت المؤسفة.فرغم الألم الذي يعتصرهم إلا أن مسيحيين أصروا في موقف نادر على آداء قداس في الكنيسة التي شهدت حريق كبير، أسفر عن إصابة العشرات.وعلى الرغم أيضًا من الحزن الذي أصابهم إلا ان مسلمين أصروا على حماية الكنائس ومنازل الأقباط خشية تجدد اشتباكات بين الطرفين.إمبابة الآن يسودها الهدوء، بعد سيطرة الجيش على مجريات الأمور، ويتجمع العشرات على بعد مئات الأمتار من الكنيسة، بعد إعلان الجيش عن فرض حظر التجول في 3 شوارع في المنطقة، لأجل غير مسمى، حيى يستتب الأمن من جديد.فتنة ومحاولة لشق صف وحدة المصريين، وأمور خفية لا يعلمها إلا الله، حفظ الله مصر، وحماها من كيد الكائدين والمتربصين.اقرأ أيضًا:شيخ الأزهر يدعو ''بيت العائلة'' لمواجهة الفتنة الطائفية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل