المحتوى الرئيسى

«الأوبزرفر» تطالب بمحاكمة «بشار الأسد» وتتهم المجتمع الدولى بالتواطؤ معه

05/08 16:02

طالبت افتتاحية صحيفة «الأوبزرفر» البريطانية، بضرورة تقديم الرئيس السورى «بشار الأسد»، للمحاكمة فوراً، بسبب ما اقترفه من قتل وعنف تجاه المدنيين السوريين، وانتقدت الصحيفة تقاعس المجتمع الدولى فى توجيه اتهامات من هذا النوع للرئيسين السابقين التونسى والمصرى، ولبشار الأسد الرئيس الحالى السورى، بينما هرعت لفرض عقوبات وحظر جوى وتدخل عسكرى على ليبيا. ووصفت الصحيفة، قيام الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبى بفرض عقوبات على مسؤولين سوريين، ليس من بينهم بشار الأسد نفسه، بالمقامرة الشرسة التى تسعى لخلق شقاق بين بشار ومسؤوليه، وضمنهم أخيه ماهر الأسد، وهى خطوة لا تستند على أى شىء سوى النوايا الحسنة، بأن يقوم الأسد بالإصلاحات المطلوبة، بينما تقتحم دبابات الجيش السورى مدينة بانياس السورية. وقالت الصحيفة، «فى الوقت الذى يأمل فيه المجتمع الدولى أن تنجح المخاطرة دون عواقب»، وأضافت «تجدر الإشارة إلى أن الأنظمة الديكتاتورية تصدر شعارات، الليبرالية والحرية والإصلاح، لإطالة فترات حكمها واستمرار قمعها لشعوبها»، وهو ما ظهر جليا فى الثورات العربية التى اندلعت مؤخراً، وخاصة فى سوريا. واختتمت افتتاحية الصحيفة، توصياتها فيما يتعلق بالأوضاع فى سوريا: ينبغى محاسبة بشار الأسد عن «جرائم القتل» التى ارتكبها، فهو رئيس دولة فاسدة، مذنب لارتكاب جرائم ضد الإنسانية ويجب أن يخضع لعقوبات مثل رموز نظامه الحاكم ما لم يتخلى فوراً عن أعمال العنف الراهن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل