المحتوى الرئيسى

محلل فرنسى ينتقد أحداث إمبابة ويؤكد أن الإخوان المسلمين لن يصلوا للسلطة

05/08 14:42

انتقد المحلل الفرنسى يوسف كرباج، من المعهد الفرنسى للشرق الأدنى، الاشتباكات التى وقعت بين المسلمين والأقباط أمام كنيسة مارمينا بشارع الأقصر بإمبابة، مؤكدا أن التغير السياسى الذى تعيشه مصر حاليا تغير علمانى، والدليل على ذلك ما يحدث من أحداث عنف وشغب وحرق للكنائس التى يفعلها البعض لمكافحة لهذا التوجه العلمانى الذى يعتبر واقعا جديدا يسعى لعدم تدهور حالة المسيحيين الذين يعيشون فى ذلك البلد. وأكد كرباج فى مقابلة مع موقع أويلبا إنوفوماسيون الأسبانى أن "الثورة المصرية ضد النظام السابق لم تؤثر بأى شكل على وضع المسيحيين فى مصر"، مشيرا إلى أن هذه الثورة كانت تضم مسلمين ومسيحيين، هذا بالإضافة إلى أن الأقباط فى الأصل اعتادوا على التعايش السلمى مع المسلمين، وليس لديهم أى مشاكل فى ذلك، ولذلك فإن تلك الأحداث ليس لديها أى علاقة بالدين، ولكن لها علاقة قوية بالسياسة، وفى رأيه فإن تلك الثورات التى انطلقت فى مصر وتونس "علمانية" تعتبر درسا كبيرا لتطور العالم، ويؤكد أنه يتجه نحو العلمانية وبالتالى فهذا لا يؤثر على السكان المسيحيين. ومن ناحية أخرى، أشار كرباج إلى أن جماعة الإخوان المسلمين فى مصر لن يصلوا أبدا إلى السلطة، واصفا إياها بـ"فئة عائمة" من الشعب المصرى، مضيفا أن فى أحسن الأحوال ستستطيع الإخوان الاتفاق مع الأحزاب السياسية الأخرى وسيكون لها استثمارات فى حكومة ائتلافية. وأوضح كرباج أن "التغيير فى مصر لا يمكن وقفه، وستكون هناك مجموعات تمثل الحداثة التى من المتوقع أنها تتولى السلطة فى حكومة ائتلافية تضم مختلف الأطراف"، مشيرا إلى أن مصر مجزأة حاليا إلى أحزاب مختلفة وجميعها تبحث عن وسيلة للوصول للحكم. ولفت كرباج إلى وضع المسيحيين فى العراق، مؤكدا أن هذا الوضع يختلف كثيرا عن الوضع فى مصر، حيث إن فى العراق الهجمات التى كانت تحدث ضد الكنائس الكاثوليكية كانت تحدث على أيدى تنظيم القاعدة الذى يعتبر إرهابيا وكان تأثير مباشر من تدخل الولايات المتحدة والدول الغربية فى العراق. وأعرب كرباج أنه متفائل بشأن المسيحية فى العالم العربى قائلا: "لا أعتقد أن المسيحية سوف تختفى من العالم العربى، وإن حدث ذلك فلن يكون بسبب الإسلام". يذكر أن مساء أمس حاصر السلفيون كنيسة مارمينا بمنطقة إمبابة، مطالبين بإعادة فتاة مسيحية أعلنت إسلامها، بحسب زعمهم، ويسود شارع الأقصر الكائن به الكنيسة، الارتباك الأمنى الشديد، وقد سمع دوى طلقات الرصاص، وترددت أنباء عن اشتباكات بين المواطنين أقباطا ومسلمين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل