المحتوى الرئيسى

3شيوخ سلفيين: أمين”وطني” إمبابة أول من أطلق النار أمام الكنيسة.. وخطف الفتاة المسلمة كذبة

05/08 20:36

كتب – أحمد رمضان :اتهم 3 من شيوخ السلفية ” ع . ل ” أمين الحزب الوطني المنحل بإمبابة بأنه كان أول من أطلق النار على المتواجدين إمام كنيسة مارمينا بشارع الأقصر بإمبابة بعدها بدأ تبادل إطلاق النار بين الجانبين .. وأبلغ الشيوخ على محمد على إمام مسجد التوبة والشيخ حسن أبو الأشبال إمام مسجد الجمعية الشرعية والشيخ عبد الناصر جمال عضو مجلس إدارة الجمعية الشرعية عدد من قيادات الجيش والشرطة المتواجدين في المنطقة الآن بينهم هشام العراقي الضابط السابق بجهاز أمن الدولة المنحل أنهم شاهدوا أمين عام الحزب يطلق النيران تجاه المتجمعين حول الكنيسة وأن رصاصة أصابت أحد قيادات الشرطة وبعدها اشتعلت الأحداث .. وأشاروا أن ” ع. ل ” كان له علاقة بالأحداث التي جرت بإمبابة عام 1992. وقال أحد شيوخ السلفية أن الضابط هشام العراقي أصبح حاليا  أحد ضباط الأمن الوطني الجديد .وقال الشيخ علي محمد علي الشيخ للبديل “إن ما حدث لا يندرج تحت قائمة الصراع بين مسلم و مسيحي , و ما هو إلا فتنة تم بثها داخل صفوفنا لكي نكون فى وجه المدفع . و أشار أيضا أن السبب فى الأحداث كدبة قام بها شخص ادعى إن زوجته  تم خطفها ، وقال انه كان موجودا بالمسجد عندما دخل عليهم رجل قال انه متزوج من مسيحية أسلمت و تم خطفها منذ فترة طويلة , و انه تلقى اليوم اتصالا هاتفيا منها قالت فيه أنهم يحتجزونها بداخل كنيسة إمبابة .و أكد الشيخ على أن ما قاله الرجل كذبا لأنه كان يتلعثم فى الحديث فضلا عن اللخبطة التي كانت يتكلم بهامواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل