المحتوى الرئيسى
alaan TV

مستر إكس!!

05/08 12:12

 < ربما تتفق معه أو تختلف.. تقترب منه أو تبتعد.. تصادقه أو حتي تكون خصمه ومنافسه.. في النهاية لابد أن تعترف أن مرتضي منصور رئيس نادي الزمالك الأسبق أو »مستر إكس« كما يطلقون عليه شخصية فولاذية.. لا تعرف شيئاً اسمه المستحيل من الصعب أن يستسلم أو يرفع الراية البيضاء عندما تواجهه محنة أو أزمة. يحمل مرتضي كاريزما خاصة جداً تجذبك حتي وإن كانت ستحرقك إذا اقتربت منها أو فكرت بالمساس بها.. أحياناً أتخيل ما يحدث له وأري أنه أعتي من الجبال وأقوي من الأزمات وأكبر من الانهيارات.. في كل مرة يتوقع خصوم هذا الرجل أنهم تخلصوا منه ويتنفسون الصعداء عندما يعلمون بحبسه ولكنه دائماً يفاجئهم بأنه مثل القطط بسبع أرواح.. يداهمهم بالخروج ويعاودهم بالمعارك.. من الصعب جداً أن يكون لديه حق ويصمت.. أو مظلمة ويواريها ويتجاهل المطالبة برد الاعتبار.. تعرض مستر إكس للسجن أربع مرات ولكنه خرج مرفوع الرأس لأنه ليس لديه ما يدينه.. بدأ من الصفر وتفوق علي نفسه عندما كان طالباً في كلية الحقوق وألف موسوعة قانونية واعتلي منصة القضاء وحكم بالعدل قبل أن يقدم استقالته اعتراضاً علي الفساد المستشري في المجتمع في عهد النظام السابق، خاض معارك ومعارك وخرج منها جميعاً منتصراً.. منذ عرفت مرتضي منصور لم أره منهزماً أو خاسراً.. غضبت منه كثيراً أو كرهت ظلمه لي أحياناً أكثر ولكنني في الوقت نفسه كنت احترم فيه اعتزازه بآرائه وعدم تحوله مع المتحولين وتعلمت منع أنه لا يأس مع الحياة ولا ضاع حق وراءه مطالب وتعلمت منه أيضاً أن مع العسر يسرا كما يقول الله سبحانه وتعالي في كتابه الكريم وأن الإنسان مادام شريفاً لا يخشي في الله لومة لائم.. اختلفوا مع مرتضي كما شئتم وأنا منكم، ولكن لابد أن تعترفوا أن لو جبل مكان هذا الرجل لسقط وهوي إلي سابع أرض.. بقي أن أهمس في أذنه وأقول لو تحليت بالهدوء أكثر لو تخليت عن العصبية.. لو استمعت إلي الرأي الآخر يمكن أن تكون رئيساً للجمهورية وليس كل من خالفك في الرأي هو عدوك وليس كل من انتقدك هم من ألد خصومك.. وعلي فكرة لا تقلق فإن »مستر إكس صغير« آخر قد ظهر وأنت في محبسك اسمه أحمد مرتضي منصور.. يعني المنافسون لن يخلصوا من »مستر إكس« لسنوات طويلة. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل