المحتوى الرئيسى

تقرير خاص | خمسة أسباب ترجح كفة تشيلسي على مانشستر يونايتد

05/08 08:47

يشهد ملعب الأولد ترافورد مباراة الموسم  والتي ستحدد هوية بطل الدوري الإنجليزي الممتاز وذلك عندما يحل تشيلسي الوصيف ضيفًا على مانشستر يونايتد صاحب الصدارة ولا يفصل بينهم إلا ثلاثة نقاط قبل جولتين من نهاية المسابقة.انتصار مانشستر يونايتد سيجعله يفك الاشتباك مع غريمه التقليدي ليفربول ويتوج بالبطولة رقم 19 التي ستجعله هو أكثر الأندية تتويجًا بها، أما في حالة فوز تشيلسي فسيفتك القمة لصالحه وسيكون صاحب الكلمة العليا للحفاظ على لقبه الذي أحرزه الموسم الماضي. نجح رجال المدرب كارلو أنشيلوتي في العمل بمقولة "العبرة بالخواتيم" فبعد أن كان الفريق يُنافس أحيانًا من أجل البقاء ضمن المربع الذهبي للتأهل لدوري أبطال أوروبا ووصل الفارق بينه وبين مانشستر يونايتد المتصدر لـ15 نقطة قبل مباراة الذهاب بينهم في مارس الماضي، هاهو يعود وبقوة وبإنتصار تلو الآخر مستغلاً تعثر الشياطين الحُمر ليكون على بعد ثلاثة نقاط فقط، قادر على إزالتهم بفوزه يوم الأحد.قمة الإنجليز | ماذا قال مدربو البريميرليج؟ ماكليش ومانشيني مع فيرجي، وهودسون في غيبوبة قمة الإنجليز | فيرجسون وأنشيلوتي "غرام وانتقام" قمة الإنجليز | مسيرة مان يونايتد وتشيلسي في صور أغلب التوقعات لنتيجة هذه المباراة تصب في صالح مانشستر يونايتد وذلك بسبب عدة اعتبارات أهمها سجل الفريق المذهل في مسرح الأحلام حيث لم يعرف طعم الهزيمة منذ شهر أبريل من العام الماضي وكانت أمام البلوز، كما حقق على ملعبه 49 نقطة من أصل 51، لذلك سيكون من الصعب عليه أن يقبل الهزيمة الآن وفي مثل هذه المباراة المصيرية.كما أن مانشستر يونايتد تفوق على تشيلسي في ثلاثة مباريات هذا الموسم من أصل أربعة بداية في الدرع الخيرية قبل إنطلاقة الدوري، ثم في مباراتي الدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا والتي انتهتا لصالح المان في الذهاب والإياب، مقابل فوز تشيلسي في مباراة الذهاب على ملعب ستامفورد بريدج. لكن البلوز أيضًا لديه ما يلزم لتكرار سيناريو الموسم الماضي وهزيمة الشياطين في معقلهم والقفز على صدارة الترتيب، دعونا نستعرض بعض من الأسباب التي تمنح التفوق لتشيلسي على حساب مانشستر يونايتد: 1- العودة من بعيد لم يكن أكثر المتفائلين يتوقع أن ينجح تشيلسي في العودة لمضمار الصراع على كأس باركليز بعد أن كان يبتعد بفارق 15 نقطة بالتمام والكمال عن مانشستر يونايتد، الجميع كان يتحدث على أن الصراع على البطولة منحصر بين مانشستر يونايتد وآرسنال. لكن تشيلسي نجح إزابة هذا الفارق الكبير بتحقيق الانتصارات بداية من فوزه على مانشستر يونايتد على ملعب ستامفورد بريدج مرورًا بمانشستر سيتي وبيرمنجهام وويستهام وويست بروميتش وبلاكبول وتوتنهام في الجولة الأخيرة ليحصل على 25 نقطة بها من اصل 27 ممكنة و هي افضل مسيرة حالية في الدوري، ليُصبح هو الخطر الحقيقي على مانشستر يونايتد بعد أن استسلم آرسنال ونزف الكثير من النقاط. 2- رد الاعتبار من الصفعة الأوروبية سيدخل رجال كارلو أنشيلوتي موقعة مسرح الأحلام  بدوافع الانتقام من الخروج الأوروبي على يد مانشستر يونايتد من الدور ربع النهائي بعد الهزيمة في مباراتي الذهاب والإياب، بالإضافة إلى هزيمة أخرى في بداية الموسم في الدرع الخيرية.  لذلك لن يقبل العملاق اللندني أن يخسر للمرة الرابعة هذا الموسم أمام مانشستر يونايتد، وهي خسارة قد تجعله يخرج من هذا الموسم خالي الوفاض وهو ما سوف يُعجل برحيل الإيطالي كارلو أنشيلوتي. 3- استغلال السقوط في الإمارات لن يترك تشيلسي الفرصة بافتكاك الصدارة تمر من أمامه بسهولة، فسيُقاتل عليها  وسيُحاول استغلال الهدية التي قدمها له الآرسنال  بفوزه على مانشستر يونايتد وتقليص الفارق لثلاثة نقاط فقط قادر على تعويضها بل وتصدر المسابقة في حال فوزه. سيناريو الموسم الماضي يُرعب جماهير مانشستر يونايتد، عندما نجح تشيلسي في الفوز بهدفين لهدف في الأولد ترافورد، وهو الفوز الذي غير مسار الدوري الإنجليزي إلى العاصمة لندن. 4- الخرسانة الدفاعية تُعد صلابة دفاعات البلوز أحد أهم نقاط قوته في هذه المباراة، بإمتلاكه أفضل خط دفاع في الدوري الممتاز إذا لم تهتز شباكه إلا 28 مرة فقط الموسم الحالي، بينما تلقى مانشستر 33 هدف. نجح كارلو أنشيلوتي في ترميم دفاعاته التي كانت مترهلة في منتصف الموسم بضم البرازيلي ديفيد لويز في يناير الماضي ليُشكل خرسانه دفاعية لا مثيل لها مع القائد وصمام الآمان جون تيري.     5- علو كعب النينيو على الرغم من أنه لم يُسجل إلا هدف يتيم مع البلوز منذ أكثر من ثلاثة أشهر، يظل فرناندو توريس أحد اللاعبين الذين يُثيرون ازعاج دفاعات مانشستر يونايتد وتحديدًا  نيمانيا فيديتش الذي أرهقه توريس كثيرًا عندما كان في صفوف الريدز لينتهي به المطاف للطرد في مناسبتين والسبب؟ النينيو..! توريس الذي أحرز هذا الموسم 10 أهداف في الدوري الإنجليزي تسعة منهم مع ليفربول، سجل ثلاثة أهداف في شباك مانشستر يونايتد وهو مع ليفربول اثنان منهم على ملعب الأولد ترافورد لذلك لديه خبرة كافية مع الشياطين الحُمر.  سيُحاول تشيلسي المباراة بالتسجيل في المباراة، وذلك لأنه لم يخسر أي مباراة من أي فريق في حال افتتاحهم التسجيل، حيث انتصر في 16 وتعادل في مباراتين فقط وهذا يدل على قوة البلوز سواءً الدفاعية أو الهجومية وأنه لا يُفرط في الانتصار.       

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل