المحتوى الرئيسى

مصر ستنجح ديمقراطيـًا.. وتسير على طريق إندونيسيا

05/08 08:17

واشنطن ــ محمد المنشاوى -  فوكويما - فريد زكريا Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  يتوقع مفكرون وكتاب أمريكيون بارزون مستقبلا أفضل لمصر بعد ثورة 25 يناير.المفكر الأمريكى الشهير فرانسيس فوكوياما عبر عن ثقته فى أن مصر ستحقق «نجاحات ديمقراطية»، ورجح الكاتب الأمريكى البارز فريد زكريا أنها ستصبح عام 2020 على شاكلة إندونيسيا اليوم.ففى عدد مايو ويونيو من دورية «مصالح أمريكية American Interests»، قال فوكوياما، صاحب نظرية «نهاية التاريخ»، إن ما تشهده المنطقة العربية من ثورات يصعب فهمه والتنظير له من قبل أساتذة العلوم السياسية.فوكوياما أكد أن قادة الثورة المصرية لم يكونوا من أشد المصريين بؤسا وأكثرهم فقرا، ولم يقم بها الإسلاميون الذين منعوا من المشاركة السياسية، فمن قادها هم مجموعات من المتعلمين من الطبقات الوسطى والعليا ممن يستعملون موقعى «فيس بوك» و«تويتر»، وهى التى عملت كعقل وكمحرك أساسى للثورة.وشدد على أن انضمام أعضاء النقابات المهنية والإسلاميين والفلاحين للثورة، هو الذى عجل بإنهائها بصورة سريعة وغير متوقعة. ورأى أن أهم فصول الدراما المصرية الحزينة تتمثل فى عدم حدوث تطور سياسى حقيقى ذى معنى على مدار الستين عاما الماضية، متوقعا أن تحقق مصر نجاحات ديمقراطية.فريد زكريا توقع أن «تشهد مصر تطورا ديمقراطيا خلال السنوات العشر القادمة أكثر مما شهدته خلال السنوات الأربعين الأخيرة، وأن تصبح بحلول عام2020 مثل إندونيسيا اليوم».ورأى أن «نموذج إندونيسيا اليوم هو نموذج جيد جدا، فهذه الدولة الإسلامية الآسيوية تشهد تطورا ديمقراطيا مستقرا يصاحبه تطور اقتصادى معقول (...) مصر تملك كل المؤهلات اللازمة لتحقيق تقدم كبير، وسوء الأحوال الذى تشهده الآن وعدم الاستقرار هما حالة مؤقتة».وأضاف: «عندما قامت الثورة فى إندونيسيا ضد نظام الرئيس سوهارتو عام 1998، توقع البعض أن تختفى الدولة، التى تتكون من أكثر من 400 جزيرة من الوجود خلال سنوات قليلة. وكانت إندونيسيا دولة فقيرة ذات تيار إسلامى راديكالى ويعمها الفساد، إلا أن النظام السياسى الديمقراطى ساعد على استقرار الدولة وساعد على تحقيق تطور اقتصادى كبير».وإندونيسيا اليوم هى جمهورية ذات نظام رئاسى، تتركز فيها السلطة فى أيدى الحكومة المركزية، وعقب استقالة سوهارتو خضعت هياكل الدولة لعملية إصلاحات هيكلية. ويبلغ عدد سكانها قرابة 235 مليون نسمة، والناتج القومى يبلغ 550 مليار دولار أمريكى، ومتوسط دخل المواطن سنويا 4500 دولار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل