المحتوى الرئيسى
alaan TV

وسط غياب أمني كامل..احتكاكات طائفية وتراشق بالحجارة بوسط القاهرة

05/08 20:46

وسط غياب أمني كامل.. احتكاكات طائفية وتراشق بالحجارة بوسط القاهرة   الفتنة الطائفية احتشد الآلاف من شباب الأقباط في مظاهرة كبيرة، تحركت مساء اليوم من ميدان الإسعاف بوسط القاهرة، إلى ميدان عبدالمنعم رياض، للتعبير عن غضبهم من أحداث العنف الطائفي التي تعرضت لها كنيستين في منطقة إمبابة مساء أمس.   وشهدت المسيرة احتكاكات وتراشق بالحجارة بينهم وبين عدد من المسلمين بميدان عبد المنعم رياض بوسط القاهرة.   كانت المسيرة قد تجمعت أسفل كوبري أكتوبر في اتجاهها إلى ماسبيرو، رافعين الصلبان، فحدثت مشادات كلامية بينهم وبين بعض المسلمين المتواجدين.    تطورت إلى احتكاكات بين الطرفين وتراشق بالحجارة، في الوقت الذي حاولت فيه القوات المسلحة منعهم من التجمهر أمام ماسبيرو. كما سمع دوي إطلاق نار باتجاه دار القضاء العالي .   كما قام بعض الأقباط بالاعتداء على سيارة لأحد المواطنين أثناء مرورها من شارع الجلاء كما قطع بعد عصر اليوم نحو خمسة آلاف قبطي طريقي رمسيس والجلاء بوسط العاصمة المصرية، قادمين من أمام دار القضاء العالي ومتجهين إلى مبنى التليفزيون المصري، مرددين شعارات تندد بأحداث إمبابة الطائفية.   ورفع المتظاهرون شعارات تطالب بمحاكمة المسئولين عن الأحداث، كما اشتبكوا مع مظاهرة سلفية أخرى، واحتل المتظاهرون من الجانبين أعلى كوبري 6 أكتوبر.    فيما رفضت الشرطة التدخل، واحتمت بفندق "رمسيس هيلتون" وقامت قوات الأمن المركزي المتواجدة بالقرب من مبنى التلفزيون، بالاحتماء بالبوابة رقم 14، حيث أغلقت البوابة خلفهم، وتركت قوات الجيش تتولى التعامل مع الموقف.    ووصلت تعزيزات من الشرطة العسكرية إلى المبنى، لحمايته، خاصة مع تزايد أعداد المتظاهرين.   كان مئات المتظاهرين  الأقباط قد بدأو اعتصاما أمام مبنى "السفارة الأمريكية" بجاردن سيتي، لمطالبة الإدارة الأمريكية بالتدخل لإنقاذ أقباط مصر.   وردد المتظاهرون شعارات طائفية من بينها: "يا سلفي يا سلفي يا أبو مسواك أمن الدولة كانت لماك ـ أرفع أيدك فوق أنت قبطي، أبكي أبكي يا عينا على شهداء المسيحية".    كما ردد بعض المتظاهرين هتافات تطالب بإسقاط المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة .   تظاهرات للاقباط بوسط القاهرةوقامت قوات تابعة للجيش المصري بالسيطرة على الاشتباكات كما توافد مجموعة من الشخصيات الدينية من الجانبين في محاولة منهم لحث كلا الطرفين علي تهدئة الأوضاع.   كما توجه حوالي ألف قبطي لماسبيرو  للاعتصام أمام مبنى التليفزيون احتجاجا على أحداث إمبابة، وقاموا بإغلاق الطريق في الاتجاهين أمام المبنى ومنع حركة المرور نهائيا .   وطالب المعتصمون بإلقاء القبض على من أسموهم بالمتهمين الحقيقيين لأحداث إمبابة ، وتطهير الأعلام المصري من فلول النظام السابق رافعين الصلبان والأعلام المصرية وصور السيد المسيح، وأثناء تجمعهم دخلت مجموعة كبيرة من المسلمين وهتفت "مسلم ومسيحي إيد واحدة" .   وقد شارك في المسيرة 100 محام مسلم وقبطي مطالبين النائب العام المستشار عبد المجيد محمود بسرعة التصدي للتيارات المتطرفة وإجهاض كل مخططاتهم التي تهدف إلى ضرب الوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي.   ومن ناحية أخرى، بدأت مراسم تشييع ضحايا الاعتداء على كنيسة (مارمينا) في إمبابة من مطرانيه الجيزة حيث توافدت الجثامين تباعا بعد إنهاء إجراءات التصريح بالدفن من قبل النيابة العامة.   وأعلنت الكنيسة أنه سيتم اليوم تشيع 3 جثامين فقط من الجيزة لحين إنهاء إجراءات بقية الجثامين، بينما سيتم تشييع جثة حارس الكنيسة (ذو الجثة المتفحمة) من محافظة المنيا.   ويرأس الصلاة نخبة من كبار أساقفة الكنيسة القبطية وسكرتارية البابا شنودة، بمشاركة عدد من القيادات الأمنية والمحلية وحشد كبير من أقباط الجيزة، فيما انتشرت عناصر من الشرطة والقوات المسلحة حول المطرانية لتأمين مراسم التشييع.   فيما أعلنت الكنيسة القبطية الحداد على ضحايا حادث الهجوم على كنيسة مارمينا بإمبابة لمدة ثلاثة أيام ..   ورأس أسقف عام الجيزة الأنبا ثيؤدوسيوس والأنبا يؤانس سكرتير البابا شنودة صلاة الجنازة على أرواح ثلاثة من ضحايا الحادث في مقر مطرانيه الجيزة بشارع مراد.   وخلال صلاة الجنازة التي شهدت حضورا كثيفا من رجال الدين والأقباط إلى جانب بعض رجال الأمن تعالت صيحات الغضب ضد الإرهاب والتعصب ورفعت صلوات خاصة من اجل أن يحمى الله مصر ويقيها شر الفتن.   يأتي ذلك في الوقت الذي أعرب البابا شنودة الثالث عن عميق حزنه لوقوع هذه الأحداث وتكرارها وما تمثله من خطورة على وحدة الأمة وسلامها الاجتماعي وطلب تقريرا عاجلا من أسقف الجيزة عن ملابسات الحادث.   العنف الطائفيكانت اشتباكات دامية قد وقعت مساء امس بمنطقة امبابة اسفرت عن مقتل 12 شخصا واصابة 232بعد تجمع عشرات المسلمين وخاصة من السلفيين أمام كنيسة مارمينا بالمنيرة الغربية بعدما أشيع عن احتجاز الكنيسة لفتاة أشهرت إسلامها ومتزوجة من شاب مسلم.   وحاول المتجمهرين إخراج الفتاة من الكنيسة إلا أن أهلها وعشرات المسيحيين قاموا بمنعهم ، وعلى إثر ذلك اندلعت اشتباكات عنيفة بين الجانبين وتبادل لاطلاق النار اسفر علي سقوط هذا العدد الكبير من القتلي .   كما تعرضت كنيسة العذراء بشارع الوحدة بإمبابة للهجوم والقاء زجاجات المولوتوف مما ادي الي اشتعال النار بها كما سمع دوي اطلاق نار في محيط مستشفي امبابة العام . وتمكنت قوات الإدارة العامة للحماية المدنية بمحافظة الجيزة من السيطرة على الحريق الذى شب في الكنيسة العذراء بعد أتى على معظم محتويات الكنيسة دون أن يسفر عن أي خسائر في الأرواح.   تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الأحد , 8 - 5 - 2011 الساعة : 5:36 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الأحد , 8 - 5 - 2011 الساعة : 8:36 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل