المحتوى الرئيسى

مادونا تنفصل عن صديقها المسلم تنفيذًا لوصية والدته

05/08 00:11

انفصلت مغنية "البوب" الأمريكية مادونا عن صديقها المسلم، ذو الأصل الجزائري، بعد اختلافات في الرأي حول الدين الذي يعتنقه كل منهما. ورغم أنهما تجاوزا عن فارق السن الذي يقرب من 30 عامًا، فإنهما لم يتمكنا من تخطي فارق الأديان، فبينما هو مسلم مخلص، تعتنق هي ديانة "الكابالا". وبحسب ما ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية السبت 7 مايو/أيار الجاري، فقد أعلن أحد أصدقاء "براهيم زايبات" المقربين في الليلة الماضية، انفصاله عن مادونا، 52 سنة، بعد علاقة استمرت 9 أشهر. وقال: "إنه لم يعد من مقتنيات مادونا بعد الآن، وإنه يقضي وقته مستمتعًا بالاسترخاء في منزل عائلته في مدينه ليون الفرنسية". وأرجع بعض المقربين ما حدث إلى تحذير والدته لراقص "الهيب هوب"، 24 سنة، من حضور اجتماعات ديانة "الكابالا"، التي تعد أحد المذاهب الغامضة للديانة اليهودية. كما أنها نصحته بالحفاظ على معتقداته واحترام تعاليم الدين الإسلامي، ما أثار خلافات بينه وبين النجمة المتحمسة لمذهبها. وتروي والدة زايبات، باتريشا فيدال، كيف أنها علمت في السنة الماضية أن ابنها على علاقة بصديقة جديدة، وأنها لم تكترث عندما ظنت أنها تكبره بـ8 أعوام. وقالت له آنذاك: "لا بأس من أن تقضي بعض الوقت مع فتاة تكبرك قليلا". ولكنها فوجئت عندما راجعها قائلا: "كلا، كنت أقصد أنها تكبرك أنت بـ8 سنوات، واسمها مادونا". وأضافت باتريشا، أن "براهيم" مسلم متدين، يحافظ على الصلاة عدة مرات يوميا، كما أنه لا يعاقر الخمر ولا يدخن السجائر، حرصًا على إرضاء ربه. من جانبها، فقد ظهرت مادونا بعد الانفصال متألقة وسعيدة في ثوبها الأزرق الطويل، أثناء حضورها للمهرجان السنوي لمعهد الحلي والأزياء في نيويورك في الأسبوع الماضي. فيما صرح المسؤول الإعلامي للنجمة، أنه لا يقوم أبدا بالتعليق على الحياة الخاصة لها. ولم يكن "براهيم" أول شاب صغير تصاحبه مادونا؛ حيث سبق لها وأن واعدت العارض البرازيلي، جيزاس لاز، 28 سنة، لمدة عام بعد أن حصلت على الطلاق من زوجها الأخير، المخرج السينمائي جاي ريتشي عام 2008م، بعد 8 سنوات من الزواج.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل