المحتوى الرئيسى

الحرس في مهمة صعبة أمام موتيما الكونغولي للبقاء في الكونفدرالية

05/08 11:17

محمود باهي - Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  يدخل فريق حرس الحدود اختبارًا صعبًا عندما يواجه موتيما بيمبي بطل الكونغو الديمقراطية ظهر الأحد في إياب دور الـ16 لكأس الكونفدرالية الأفريقية. تأزم موقف الحرس يأتي بعد الفوز الهزيل الذي حققه في مباراة الذهاب التي أقيمت منذ أسبوعين، حيث تغلب الحدود على الفريق الكونغولي بهدفين مقابل هدف واحد في إستاد الكلية الحربية. يحاول طارق العشري المدير الفني للحرس تجاوز متاعب السفر التي واجهها الفريق في طريقه إلى الكونغو الديمقراطية، حيث تأخر سفر الفريق يوم بسبب ظروف الطيران. استعد الحرس لهذا اللقاء الصعب بخوض لقاء ودي الأربعاء الماضي مع الهلال السوداني، والذي انتهى بالتعادل 1/1. يفتقد الحرس في هذا اللقاء الصعب جهود أربعة لاعبين بسبب الإصابة، وهم إسلام رمضان، ومحمد حامد ميدو، والمهاجم أحمد سلامة، واللاعب الدولي أحمد عيد عبد الملك. ومن المنتظر أن يخوض الحرس هذا اللقاء بتشكيل مكون من الحارس علي فرج، ومعه في الدفاع إسلام الشاطر، عبد الرحمن فاروق، أحمد سعيد أوكا، أحمد كمال، وفي الوسط عبد الرحمن محيي، محمد الهردة، وأحمد سالم الصافي، ومحمد حليم، أمامهما ثنائي الهجوم أحمد حسن مكي، وأحمد عبد الغني. من جانبه يستعد الفريق الكونغولي لتلك المباراة بطموح إحراز هدف وحيد والتأهل إلي دور الـ 16 مكرر من البطولة، حيث كان مدربه المساعد موكي أديدي قد أكد أن المهمة ستكون سهلة وصعبة في نفس الوقت أمام الحرس في كينشاسا معتبرا أن القوة الجسمانية أهم ما يميز الفريق السكندري. ويعتمد موتيما علي مجموعة من اللاعبين الدوليين الذين شاركوا في لقاء الذهاب بالإضافة إلي مشاركتهم مع منتخب الكونغو في دورة حوض النيل التي أقيمت في مصر يناير الماضي.. ومن بين هؤلاء اللاعبين ماتيمي وسالي وتاسونجو. الملفت أن الفريق الكونغولي قد توقف اللعب في آخر مبارياته بالدوري المحلي نتيجة لاقتحام الجماهير أرض الملعب اعتراضا على ركلة جزاء احتسبت لمصلحة أحد لاعبيه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل