المحتوى الرئيسى

سامى الشريف: تعديل عقد فرقة «ناجى عطاالله» وإلغاء العرض الحصرى ترشيداً للنفقات

05/07 19:47

  أكد الدكتور سامى الشريف، رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون، أنه تقرر بشكل نهائى عدم شراء مسلسلات من شركات القطاع الخاص لعرضها فى رمضان المقبل نظرا للظروف المالية التى يمر بها التليفزيون والبلاد فى الفترة الحالية، وقال: المبالغ التى دفعها التليفزيون رمضان الماضى لشراء المسلسلات كانت ضخمة ومع ذلك لم تحقق أى مكاسب مالية وفى كل الأحوال ما حدث العام الماضى لن يتكرر. كما أصدر الشريف قراراً بعدم إنتاج مسلسلات بطريقة الإنتاج المشترك، كما حدث فى السنوات الماضية، وقال: سنعتمد فى رمضان المقبل على المسلسلات التى تنتجها القطاعات الحكومية المتمثلة فى قطاع الإنتاج بالتليفزيون وشركة «صوت القاهرة» ومدينة الإنتاج الإعلامى ويبلغ عددها 9 مسلسلات تتنوع بين الاجتماعية والسياسية والكوميدية، مكتوبة بشكل جيد وتم اختيارها طبقا للجنة القراءة من بين عدد كبير من السيناريوهات التى قدمت لإنتاجها هذا العام، ويجسد بطولاتها كبار النجوم أمثال أحمد مكى وحسين فهمى وهانى رمزى وفاروق الفيشاوى ومن الشباب داليا مصطفى كل هؤلاء النجوم وغيرهم أبدوا استعداداً لتخفيض أجورهم إلى النصف تضامنا مع الأزمة المالية الطاحنة التى يعانيها التليفزيون. وعن المسلسلات التى تعاقد أسامة الشيخ، رئيس الاتحاد السابق، على شرائها من القطاع الخاص لعرضها فى رمضان المقبل قال الشريف: الشيخ لم يتعاقد على أى مسلسل باستثناء «فرقة ناجى عطالله» لعادل إمام الذى تم التعاقد على شرائه لعرضه حصريا على قنوات التليفزيون، أما باقى المسلسلات فكانت مجرد اتفاقات ومفاوضات لم تصل إلى مرحلة التعاقد، ونفى الشريف أن يكون التليفزيون قد دفع «عربون» للتعاقد عليها كما تردد. مشيرا إلى أن هذه المسلسلات توقف إنتاجها وتم تأجيها إلى العام المقبل، وقال إن هناك مفاوضات تجرى حاليا مع صفوت غطاس منتج مسلسل «فرقة ناجى عطالله» لتعديل بنود التعاقد بحيث يحصل التليفزيون على حق عرضه متزامنا مع القنوات الفضائية الأخرى بدلا من عرضه حصرياً، وإلغاء التعاقد القديم الذى كان سيكلف التليفزيون مبالغ ضخمة فى شرائه. وأكد الشريف أن التليفزيون لن يغيب عن الساحة فى رمضان وسيكون متواجداً وبقوة فى رمضان القادم بإنتاج تلك المسلسلات إضافة إلى إنتاج عدد كبير من البرامج وقال: لسنا فى حاجة إلى عرض مسلسلات قديمة سبق عرضها العام الماضى أو شراء مسلسلات تركية أو سورية. ونفى الشريف ما تردد عن أن التليفزيون فسخ عقده مع شركة «صوت القاهرة للإعلان» وتم إسناده لشركة أخرى قائلا: مازالت الشركة مسؤولة عن إعلانات التليفزيون، ولكننا أصدرنا قراراً بأن يساعدها القطاع الاقتصادى فى ذلك مؤكداً أنه لن يتعاقد مع أى شركة أخرى، وإنما ستنتقل الإعلانات تدريجياً من شركة «صوت القاهرة» إلى القطاع الاقتصادى ليكون هو المسؤول الوحيد عن جميع الإعلانات التى تعرض كما كان الحال فى الماضى. من ناحية أخرى أكد الشريف أنه تم الانتهاء من تطوير القنوات الإقليمية وأنها ستنطلق فى يونيو المقبل على الـ«نايل سات» بشكل مختلف.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل